عاجل

تقرأ الآن:

تفاقم أزمة اللاجئين على الحدود المقدونية مع اليونان


مقدونيا

تفاقم أزمة اللاجئين على الحدود المقدونية مع اليونان

الحدود المغلقة في وجه اللاجئين في مقدونيا، لم تمنعهم من اقتحامها، رغم الأسلاك الشائكة وقوات الأمن.

حوالي 1500 لاجئ عبروا الحدود بدون إشكالات تذكر. لم يردعهم غاز مسيل للدموع أو قنابل صوتية أو هراوات رجال الأمن.

معظم اللاجئين يأتون هاربين من دول تسودها الحرب مثل سوريا والعراق، وقد تزايدت أعدادهم بشكل كبير في الأسابيع الأخيرة.

في مقدونيا، هناك قطار واحد فقط يستطيع نقل اللاجئين عبر البلاد إلى صربيا. حيث يتوجه معظمهم نحو أوروبا الغربية.

وزير الخارجية المقدوني صرح أن بلاده تلقت مساعدات “متواضعة” من الاتحاد الأوروبي لمواجهة أزمة اللاجئين، حسب وكالة الأنباء المقدونية.
وأضاف الوزير، أنه في الحالات العادية يعبر من مقدونيا حوالي 500 لاجئ، ولكن حالياً هناك الآلاف من اللاجئين، وهذا يفوق قدرات بلده.

كانت الحكومة المقدونية أعلنت حالة الطوارئ الخميس، ونشرت الجيش على حدودها لمواجهة أزمة اللاجئين.
كما طلبت مساعدة بقية الدول الأوروبية في نقل اللاجئين عبر أراضيها. لكن على ما يبدو فإن المساعدات تأخرت، والأزمة قد تطول وتتعقد.