عاجل

تقرأ الآن:

تدابير أمنية أوروبية مشددة عبر خطوط سكك الحديد


مكتب بروكسل

تدابير أمنية أوروبية مشددة عبر خطوط سكك الحديد

تكثيف للتدابير الأمنية على خطوط القطار تاليس الذي يُسيَّر عبر المانيا و هولندا و بلجيكا و فرنسا. و رَفعٌ لمستوى
التأهبِ على كامل خطوط سكك الحديد في هذه الدول الاربع بعد الإعتداء الإرهابي الذي أُفشِلَ مساء الجمعة. تقول ناتالي بيرار Nathalie Pierard المسؤولةُ في شركة سكك الحديد تاليس :“ستتم عمليات تفتيش في القطارات الدولية و قد يستغرق ذلك وقتا إضافيا لذا على المسافرين التنبه الى امكانية التفتيش هذه قبل الصعود الى القطار”. عمليات التفتيش يُرحِّب بها المسافرون بفعل يقينهم أن السلامة العامة تفرضُ ذلك. قال مسافر ليورونيوز “ نحن نتقبلُ عمليات التفتيش في المطارات فما المانع من إجرائها عبر القطارات ايضا”. حاليا لا يُفَتَّشُ المسافرون في القطارات
و لا يُدقَّقُ بهوياتهم الآ عندما يستقلون اليوروستار و هو القطارُ الذاهب الى بريطانيا التي هي ليست عضو في
منطقة شنغن. التدقيق الامني يحصل قبل الصعود الى اليوروستار . منطقة شنغن تضم حاليا ستة و عشرين بلدا
يمكن للمواطنين الاوروبيين التنقل عبرها دون الخضوع لتدقيق جمركي و المفوضية الاوروبية من جهتها تشدد على أن المراقبة الامنية لا يجب أن تحد من حرية التنقل عبر دول مجموعة شنغن. “من المهم ألا تصبح تدابير الشرطة
بمثابة مراقبة حدودية” قال الناطق الرسمي باسم المفوضية الاوروبية Christian Wigand كريسيان ويغان. من جهتها وزيرة النقل في بلجيكا جاكلين غالان Jacqueline Galant أكدت ليورونيوز ان وزارتها وضعت بعض الاستثناءات لمواجهة تطور الوسائل التي يستخدمها الارهابيون و قالت الوزيرة البلجيكية المكلفة بشؤون النقل: “عندما يتعلق الأمر بالأمن العام و الأمن الوطني هنالك اجراءات يمكن أن تتخذ و هي مؤقتة”. هذه التدابير المؤقتة تتعلق بالتدقيق بهويات المسافرين و بإمكانية تفتيش حقائبهم قبل سفرهم بواسطة قطار تاليس. و عرفت قناة يورونيوز الدولية أن إجتماعا وزاريا تنسيقيا سيعقد قبيل نهاية الأسبوع و يضم وزراء النقل و الداخلية في المانيا و فرنسا و بلجيكا و هولندا.