عاجل

تقرأ الآن:

قرية الموسيقيين في نيو اورليانز تنبض بالحياة


ثقافة

قرية الموسيقيين في نيو اورليانز تنبض بالحياة

قبل عشر سنوات، خلف إعصار كاترينا دمارا هائلا في مدينة نيو اورليانز الأمريكية. غيرأن المنظمة غير الربحية “ سكن من أجل الإنسانية“، التي تهدف إلى بناء مساكن للأسرذات الدخل المنخفض، تكفلت بتشييد قرية سكنية خاصة بموسيقيي المدينة المنكوبة.
والآن تنبض نيو اورليانز بالحياة من جديد، بفضل فنانيها وموسيقييها.
جيم بات المدير التنفيذي للمنظمة، يؤكد أن فكرة بناء قرية الموسيقيين، سببها مكالمة هاتفية من قبل هاري كونيك جونيوروبرانفورد مارساليس.

يقول بهذا الخصوص:” هاري وبرانفورد، ووكيلتهما آن ماري اتصلوا بي بعد ستة أو ثمانية أسابيع من الكارثة، وقالوا لي :” ما الذي يمكننا القيام به لعودة الموسيقيين ؟ نحن نرغب في عودتهم. نريد توفير منازل تكون في متناول الجميع، لأنه بعد الدمار ارتفعت الآجارات بشكل كبيرونريدهم أن يشعروا أن نيوأورليانز هي وطنهم، مدى الحياة “.

قرية الموسيقيين شيدت في أفريل من العام 2006، بفضل تطوع أربعين ألف عامل والنتيجة بناء حوالي ثمانين مسكن بكلفة منخفضة. الموسيقيون تمكنوا من كراء منازلهم في هذه القرية بكلفة لا تتجاوز ستمائة دولار شهريا.

حوالي مائة وثمانين شخصا من الموسيقيين يعيشون حاليا في القرية مثل هيلين جيليت، عازفة التشيلو، التي لا تخفي سعادتها بالسكن في هذا المكان خاصة أنه سمح لها بالتطور فنيا.

تقول هذه الفنانة:“بمجرد انتقالي إلى هنا كنت قادرة على الإسترخاء بما فيه الكفاية ولم أكن منشغلة كثيرا بتكلفة الآجار..أو بمكان سكني خلال الستة أشهر أو السنة المقبلة، كما أنني استطعت انجاز ألبوم.”

إعصار كاترينا تسبب في وفاة أكثر من ألف وثمانمائة شخص وقدرت خسائره المادية بحوالي مائة وخمسين مليون دولار من بينها خمسة وسبعون مليون دولار في مدينة نيو أورليانز.

اختيار المحرر

المقال المقبل
جهاز أورغ قديم يتحول إلى تحفة فنية في لندن

ثقافة

جهاز أورغ قديم يتحول إلى تحفة فنية في لندن