عاجل

تقرأ الآن:

"سترايت اوتا كومبتون" قصة فرقة الراب "أن دبليو آي"


سينما

"سترايت اوتا كومبتون" قصة فرقة الراب "أن دبليو آي"

“سترايت اوتا كومبتون” فيلم يحكي قصة فرقة الراب والهيب هوب الشهرية “أن دبليو آي” وبداياتها مع اعضائها دكتور دري، آيس كيوب، ماك رين ودي جي يلا وايزي اي.

هذا الفيلم تصدر بقية الافلام الاميركية لجهة ايرادات شبابيك التذاكر مسجلاً ما يزيد عن مئة وعشرة ملايين دولار خلال اسبوعين في الصالات الاميركية.

أيس كيوب أنتج الفيلم. وقد وصفه بالقصة الملهمة اكثر مما هو ملحمة موسيقية. واضاف “كان ذلك الوقت ككبسولة خبأت ما جرى. عند رؤية الطبول وغيرها من الآلات والنادي، اتمنى العودة الى ذلك الزمن. اتذكر تماماً تلك الاوقات لقد كانت جميلة جداً وغاري غراي المخرج اهتم كثيراً بالتفاصيل”.

الفنانون الخمسة ، منذ بداياتهم في الثمانينيات ، عبروا في اغنياتهم عن رفضهم لظروفهم المعيشية فاثارت فرقتهم ثورة اجتماعية ما تزال
تتردد اصداءها حتى اليوم.

وفي فيلمهم “سترايت اوتا كومبتون” لعب ادوارهم ممثلون شباب ككوري هوكنر في دور دكتور دري وجايسن ميتشل في دور ايزي اي.

كما قام اوشي جاكسون جي آر بدور والده آيس كيوب.

اوشي جاكسون جي آر اراد بدء مشواره الفني كوالده لكنه عاد وفضل التمثيل كبداية له :“قمت بجهود كبير في سترايت اوتا كومبتون امضيت سنتين من التدريب ودراسة فن التمثيل، مجهود لم اقم به من اجل فيلم واحد. اود ان تكون لدي مسيرة طويلة في التمثيل السينمائي واتحضر لها منذ فترة طويلة”.

المغني آيس كيوب، كان يعلم باهتمام الشباب بهذا الفيلم وبالفرقة، لذلك طلب من الموزعين ان يعرض في عدد كاف من الصالات.

وفي الاماكن كثفت القوى الامنية وجودها خوفاً من اي عنف محتمل لكن لحسن الحظ الخوف لم يكن في مكانه…

هذا ويعرض فيلمهم الذي يتحدث عنه في الصالات الاوروبية ابتداءً من 26 آب/اغسطس 2015.

اختيار المحرر

المقال المقبل
قصة الراهب ماكسيميليان كولبه تتحول إلى فيلم رسوم متحركة

سينما

قصة الراهب ماكسيميليان كولبه تتحول إلى فيلم رسوم متحركة