عاجل

تقرأ الآن:

فيديريكا موغيريني: "كل شخص يفهم أوروبا بطريقة مختلفة"


النمسا

فيديريكا موغيريني: "كل شخص يفهم أوروبا بطريقة مختلفة"

مأساة المهاجرين الذين عثر عليهم متوفيين داخل شاحنة تبريد شرق النمسا خيمت على أجواء قمة فيينا، حيث اجتمع قادة أوروبيون مع قادة دول غرب البلقان لمناقشة التدفق الهائل للمهاجرين.

المشكلة الأساسية تكمن في انعدام سياسة أوروبية موحدة بالتعاطي مع مسألة الهجرة بحسب مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني: “الناس يأتون إلى أوروبا طلباً للحماية، هم يحتاجون الحماية الأوروبية، ونحن علينا الارتقاء لمستوى معاييرنا المتعلقة بحقوق الإنسان واحترام الواجبات الدولية بحمايتهم. نحتاج إلى مقاربة أوروبية، والمشكلة تكمن بأن كل شخص يفهم أوروبا بطريقة مختلفة.”

ألمانيا التي تستقبل أكبر عدد من اللاجئين دعت إلى تقاسم العبء مع جميع دول الاتحاد الأوروبي، علماً أن الواصلين إليها لا يقتصرون على دول الصراع في الشرق الأوسط وأفريقيا.

القمة بين الأوروبيين ودول غرب البلقان كانت مناسبة لإيصال الرسائل. فوزير الخارجية الألماني فرانك شتانماير أوضح أن فرص مواطني غرب البلقان بالحصول على لجوء في ألمانيا شبه معدومة، مشيراً إلى أن 40% من طالبي اللجوء في بلاده من دول غرب البلقان.