عاجل

تقرأ الآن:

رئيس وزراء المجر في بروكسل طالبا دعما أوروبيا للقوانين المجرية الجديدة المتشددة الخاصة بالهجرة.


مكتب بروكسل

رئيس وزراء المجر في بروكسل طالبا دعما أوروبيا للقوانين المجرية الجديدة المتشددة الخاصة بالهجرة.

مشاورات مجرية اوروبية في بروكسل صباح الخميس الثالث من ايلول سبتمبر 2015، حيث بحث رئيس الوزراء المجري مع رئيس البرلمان الاوروبي مارتن شولز اوضاع المهاجرين الى بلاده و أزمة اللاجئين الى أوروبا و ناشد فيكتور أوربان اللاجئين بألا ينتقلوا الى أوروبا :” إنسانيا يجب ان نكون واضحين و أن نطلب من اللاجئين عدم القدوم الى اوروبا و نسألهم لماذا تأتون عبر تركيا و هي بلد آمن, ابقوا هناك ففي قدومكم مخاطرة و لا نضمن قبولكم هنا”. و في إشارة الى تدفق المهاجرين الى ألمانيا، رئيس وزراء المجر قال ايضا بأن المهاجرين لا يريدون البقاء في المجر و مشكلتهم ليست أوروبية انما المشكلة هي مشكلة المانية”. رئيس البرلمان الاوروبي مارتن شولز صرح أن “معاهدة شنغن مهددة و لن نتمكن من حل المشكلة عندما سيزداد تهديد حرية التنقل بين الدول الاعضاء
لكننا من الذين لا يؤيدون حرمان الاوروبيين من حق أساسي بفعل تدفق المهاجرين الى الاتحاد الاوروبي”.
زيارة فيكتور اوربان الى بروكسل تابعها جيروش شاندور من يورونيوز و يشير الى أن اوربان طلب دعما
اوروبيا للقوانين المجرية الجديدة الخاصة بالهجرة و سيلتقي غدا في براغ رؤساء حكومات اوروبا الوسطى و هم معارضون ايضا لسياسة الهجرة التي يقترحها الاتحاد الاوروبي .