عاجل

تقرأ الآن:

قتلى ومفقودون في فياضانات مفاجئة في ولاية يوتا الأميركية


الولايات المتحدة الأمريكية

قتلى ومفقودون في فياضانات مفاجئة في ولاية يوتا الأميركية

ستة عشر قتيلا على الأقل من بينهم ستة أطفال حصيلة فيضانات مفاجئة في ولاية يوتا الأميركية، وماتزال فرق الإنقاذ تبحث عن عدد من المفقودين.

12 شخصاً قتلوا بعد أن جرفت السيول الموحلة سيارتين على متنهما عائلتين في بلدة هايلدِيل وتم إنقاذ ثلاثة أطفال من داخل السيارتين.

إيفون هولم، شاهدة عيان على عملية إنقاذ الأطفال من السيارتين : “رجال الإنقاذ مزقوا الوسائد الهوائية داخل السيارة. الأذرع والأرجل كانت في كل مكان وقد توقف نبض من كانوا داخل السيارة. كنا نشعر بأن هناك شخصاً ما مازال على قيد الحياة.”

كما قتل أربعة سياح كانوا في منتزه زايون الوطني يمارسون ألعاباً رياضية “سَبر الأخاديد“، ويستمر البحث عن ثلاثة أشخاص مفقودين كانوا في المنتزه عند حدوث الفيضانات.

أمطار غزيرة ومفاجئة هطلت على المنطقة مساء الاثنين، وأدت إلى حدوث السيول بشكل سريع.

تعتبر بلدة هايلدِيل من أكثر المناطقة تأثراً وقد بدأت فيها عمليات إزالة الوحل وترميم الطرقات.

عدد سكان البلدة لا يتجاوز ثمانية آلاف شخص، وهم يتبعون تياراً دينياً يسمح بتعدد الزوجات.




صور لسكان محليين من بلدة هايديل يراقبون عمال الإنقاذ يقومون بعملهم بعد هدوء الفيضانات (رويترز)