عاجل

بعد غلق الحدود المجرية-الصربية آلاف اللاجئين يختارون كرواتيا كطريق لمواصلة رحلتهم نحو أوروبا الغربية، صبيحة الخميس محطة توفارنيك البلدة الواقعة على الحدود مع صربيا امتلأت بأعداد من اللاجئين الذين كان همهم الوحيد التوجه نحو الغرب على متن الحفلات والقطارات، المحطة المركزية شهدت تدفقا كبيرا لهؤلاء اللاجئين الذين تعذّر عليهم المرور عبر المجر ما أجبرهم على التراجع والوصول إلى معبر سيد الحدودي بين صربيا وكرواتيا لبلوغ زغرب ثم النمسا وألمانيا أو السويد.

السلطات الكرواتية قامت بتوفير مراكز لإيواء اللاجئين في توفارنيك، بعض المنظمات الإنسانية المتواجدة هناك تقوم بتوفير الأكل الحاجيات الضرورية الأخرى.

لاجئ متواجد بكرواتيا لا يستحسن ظروف الإقامة هنام بحيث صرّح قائلا:“قبل أن تتحدّث معي وأن تقول لي بأنّ كرواتيا بلد جيد للجوء أقول لك إنّني وصلت إلى هنا اليوم، وكما ترى كرواتتيا ليست بلدا رائعا للجوء، الطعام غير جيد كل يوم معكرونة، اللجوء هنا غير جيد، أريد أن أذهب إلى ألمانيا لأن ألمانيا جيدة جدا”.

حسب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين فإنّ حوالي خمسة آلاف لاجئ يتواجدون الخميس بتوفارنيك، السلطات المحلية تتوقّع وصول حوالي عشرين ألف آخرين في غضون أسبوعين.