عاجل

تقرأ الآن:

مهرجان للموسيقى الباروكية في حدائق وليام كريستي


موسيقي

مهرجان للموسيقى الباروكية في حدائق وليام كريستي

In partnership with

مهرجان فريد من نوعه في حدائق منزل ريفي في فيندي،
شمالي غرب فرنسا. مهرجان الفرقة الموسيقية الباروكية Les Arts Florissant، مهرجان تختفي فيه الحواجزً بين الفنانين والجمهور. المهرجان الذي أقيم في” حدائق وليام كريستي“، انه الأمريكي الذي عرفَ الفرنسيين “بموسيقى الباروك”: الخاصة بهمhttp://www.arts-florissants.com/festival-jardins-william-christie.html

وليام كريستي، يقول:
“وصلت الى هنا ، الى فرنسا وانا راغب باستغلال الثقافة الأوروبية بالمعنى الحقيقي. احببتها طوال حياتي. اذن، هذه الحديقة
،احبها طالما كنت حياً. في هذه الحديقة نوع من “التقديس“،
تكريم، طريقة للشكر على تعليم طويل، بالتأكيد انتقائي ومتنوع، وعالمي: انه فرنسي وايطالي وانكليزي وامريكي وهذا يسعدني كثيراً.

ويليام كريستي دعا الفنانيين من خريجي أكاديمته،
والموسيقيين الواعديين من مدرسة جوليار المرموقة في نيويورك، للمشاركة في هذا المهرجان الذي شارك هو ايضا فيه مع نائبه بول اغنيو. معزوفات في الحدائق لأنه مولع بها ايضا.

وليام كريستي، يضيف قائلاً:
“حين كنت صغيراً، تعلمت وبسرعة بانني استطيع أن اعتمد على الموسيقى: بالنسبة لي، انها عزاء وراحة، أشعر بالشيء نفسه في هذه الحدائق. أتنزه فيها، أجد الراحة، والسعادة، والرفقة. كما بالنسبة للموسيقى، لا يوجد أحساس بالوحدة في الحديقة “.

“ نعمل على الفرقة الموسيقية الباروكية Les Arts Florissants منذ ثلاثين عاما، أنا مسرور جداً وفخوربما حققنا. لقد منحنا الحياة لموسيقى لم تكن لديها حياة، وساهمنا في خلق طريقة جديدة للتعامل معها. كيف نقرأ اللحن؟ وكيف نعزفه بطريقة أصيلة؟ ساهمنا في واحدة من أهم المغامرات الموسيقية في نهاية القرن العشرين .
أجد نفسي في لحظة استثنائية من الحياة حيث نشعر أن كل شيء سيبدأ. اتحدث عن طلابي، عن بداية حياتهم الوظيفية وعن الشهرة. حين أكون معهم أشعر بأنه لا معنى للعمر على الإطلاق، لا أشعر بأنني كبير في السن لا اشعر بأنني رأيت كل شيء وقمت بكل شيء.
معهم، أشعر بحماسة كبيرة حين أرى طاقتهم. إن تحدثنا من وجهة نظر عقلانية، انها طريقة رائعة للبقاء بعمر الشباب “.

اختيار المحرر

المقال المقبل
رائعتان من روائع موريس رافيل في مهرجان غليندبورن

موسيقي

رائعتان من روائع موريس رافيل في مهرجان غليندبورن