عاجل

تسيبراس في مواجهة بين ناخبيه والمقرضين الأوروبيين

عقب الاعلان عن فوز حزب سيريزا في الانتخابات التشريعية اليونانية، رئيس الوزراء الجديد الكسيس تيسيبراس يلتقى زعيم حزب اليونانيين المستقلين بانوس

تقرأ الآن:

تسيبراس في مواجهة بين ناخبيه والمقرضين الأوروبيين

حجم النص Aa Aa

عقب الاعلان عن فوز حزب سيريزا في الانتخابات التشريعية اليونانية، رئيس الوزراء الجديد الكسيس تيسيبراس يلتقى زعيم حزب اليونانيين المستقلين بانوس كامينوس.
اللقاء الذي جمع المسؤولين يهدف إلى النظر في آليات تشكيل الائتلاف الحكومي الذي ينتظر الإعلان عنه خلال الساعات المقبلة، وسط انتظار كبير للكشف عن ملامح هذه الحكومة.

فولا كيهارجيا كاتبة عمود في صحيفة “تانيا:”
“المجتمع اليوناني يريد الابتعاد عن النظام السياسي القديم و رسالة هذه الانتخابات ليست مجرد إعادة تأكيد امكانيات ألكسيس تسيبراس ولكن أيضا رفض النظام السياسي القديم”.

انجيلوس كوفيوس محلل سياسي في صحيفة “ توفيما:”
على ما يبدو، اختار السيد تسيبراس التوقيت المناسب لاجراء الانتخابات، وذلك قبل اعصار التقشف الجديد الذي سيؤثر على الحياة”.

انتصار سيريزا يعزز من قبضة تسيبراس على الحكم، الا أنه يكشف ايضاً مفارقات في بلد يعاني من ديون متراكمة، فبعد وصوله الى الحكم في المرة الأولى، تعهد تسيبراس بإنهاء التقشف واستعادة “الكرامة”. اليوم، الأمر يختلف لأنه مطالب باتخاذ المزيد من اجراءات خفض الانفاق وزيادة الضرائب والتي وافق عليها في مقابل الحصول على 86 مليون يورو من المساعدات الأوروبية.

خلال الأشهر التسعة الماضية تمكن أليكسيس تسيبراس من الفوز مرتين في الانتخابات التشريعية والاستفتاء، يقول مراسل يورونيوز من أثينا، ستاماتيس جيانيسيس، والسؤال الآن هل بإمكان تسيبراس تحقيق نفس النجاح في مجال الاصلاحات ودفع عجلة النمو في إطار الاتفاق الموقع مع المقرضين في تموز/ يوليو الماضي ؟ وهل سيعيد اقتصاد البلاد المتضرر بشدة إلى مساره الطبيعي الذي سيخرجه من الأزمة؟