عاجل

تقرأ الآن:

احتجاجات الفلسطينيين تمتد إلى مدن في الضفة إثر الصدامات في المسجد الأقصى


إسرائيل

احتجاجات الفلسطينيين تمتد إلى مدن في الضفة إثر الصدامات في المسجد الأقصى

الصدامات اندلعت مجددا بين شبان فلسطينيين وجنود اسرائيليين في مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، حيث يحتج الفلسطينيون على مواجهة عناصر الشرطة الاسرائيلية لفلسطينيين في المسجد الأقصى وباحته في القدس الشرقية، التي تعد في قلب الصراع الفلسطيني الاسرائيلي

ويخشى الفلسطينيون محاولة الدولة العبرية تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى منذ حرب سبعة وستين، والذي يسمح بمقتضاها للمسلمين بدخول المسجد الأقصى في أي وقت، في حين لا يسمح لليهود بذلك إلا في أوقات محددة ودون الصلاة فيه. وتدعي السلطات الاسرائيلية أنها ملتزمة بالوضع الراهن دون تغيير

واندلعت في مدينة الخليل وبيت لحم أيضا صدامات أخرى مع جنود اسرائيليين اطلقوا الغازات المسيلة على المحتجين الفلسطينيين، فيما رد هؤلاء برمي الحجارة، التي تعد رمز المقاومة ضد الاحتلال

والحرم القدسي الذي يضم المسجد القبلي وقبة الصخرة ومسجد المغاربة والمصلى المرواني ومصلى البراق، هو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين بالنسبة إلى المسلمين، فيما يعتبراليهود حائط البراق الذي يطلقون عليه اسم حائط المبكى، آخر بقايا معبد يهودي دمره الرومان

وتعترف اسرائيلي التي وقعت معاهدة سلام مع الاردن، بإشراف المملكة الأردنية على المقدسات الاسلامية في مدينة القدس