عاجل

أفادت بيانات رسمية تباطؤ النشاط الصناعي في منطقة اليورو قليلا خلال الشهر الماضي بفعل انحسار وتيرة طلبيات التوريد الجديدة والإنتاج ،بالرغم من بدء المصانع تخفيض الأسعار مرة أخرى لتعزيز النمو. حيث سجل مؤشر ماركت لمديري المشتريات في القطاع الصناعي 52.0 تقطة الشهر الماضي وهو أقل من المستوى الذي سجل في اغسطس/ آب حيث بلغ انا ذاك 52.3 .
مؤشر فوق رقم الخمسين الذي يفصل النمو عن الانكماش، والمسجل على مدى العامين الأخيرين.
تأتي هذه البيانات بعد يوم واحد من صدور بيانات رسمية أظهرت تراجع التضخم في منطقة اليورو إلى أقل من الصفر مجددا في سبتمبر/ أيلول وستضغط هذه الأرقام على الأرجح على البنك المركزي الأوروبي لتوسيع برنامج التحفيز.
حيث اشترى المركزي الأوروبي سندات حكومية بقيمة 60 مليار يورو شهريا منذ مارس آذار على أمل رفع التضخم المنخفض وتعزيز النمو .