عاجل

تقرأ الآن:

الفاتيكان يطرد الكاهن البولندي الذي كشف للإعلام مثليته الجنسية


الفاتيكان

الفاتيكان يطرد الكاهن البولندي الذي كشف للإعلام مثليته الجنسية

انزعاج في الفاتيكان من تصريحات الكاهن كريستوف أولاف شارامسا الذي كشف لوسائل الإعلام مساء السبت أنه مثلي الجنس قبل ساعات من انطلاق السينودوس حول العائلة تحت إشراف البابا فرانسيس في روما.
الكاهن الذي كان مسؤولا على “مجمع العقيدة والإيمان الكاثوليكي” لمدة اثني عشر عاما طُرد من طرف المؤسسة البابوية التي قال الناطق باسمها إن هذا التصرف “خطير جدا وغير مسؤول”.

البابا فرانسيس قال قبل افتتاح السينودوس:

“لنُصَلِّ لكي يبين السينودوس إلى أي مدى تجربة الزواج وبناء العائلة تجربة ثرية وبناءة من الناحية الإنسانية…لنُصلِّ لكي يُبرز جمالها ونقاءها…”.

كريستوف أولاف شارامسا البالغ من العمر ثلاثة وأربعين عاما لن يتمكن بعد تصريحاته من مواصلة مهامه لدى المؤسسة البابوية كمساعد للأمين العام للجنة اللاهوت الدولية مكلف بشكل رئيسي متابعة “حسن التقيد بتعاليم العقيدة الكاثوليكية”.

موقف الفاتيكان الذي هو موقف البابا أيضا يدفع المتابعين لنشاطه إلى الاعتقاد بأن السينودوس سيتطرق إلى ملف المثلية الجنسية الذي فجره الكاهن البولندي تحت ضغط إعلامي غير عادي.