عاجل

تقرأ الآن:

منظمة "أطباء بلا حدود" تعتبر قصف مستشفى قندوز جريمة حرب


أفغانستان

منظمة "أطباء بلا حدود" تعتبر قصف مستشفى قندوز جريمة حرب

قالت منظمة أطباء بلا حدود إنها تعتبر القصف الذي استهدف مستشفى تابع لها في مدينة قندوز الأفغانية جريمة حرب. ودعت رئيسة المنظمة جوان ليو شبكات التواصل الإجتماعي إلى المطالبة بتحقيق مستقبل حول الغارة التي أسفرت عن مقتل 22 شخصا بينهم 12 من موظفي المنظمة وعشرة مرضى.

الأمين العام لحلف الأطلسي ينس ستولتنبرغ شدد على أهمية إجراء تحقيق في الحادث للوقوف على كافة تفاصيله.

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ
“إن فقدان أرواح في الحادث المأساوي بالمستشفى هو أمر جد خطير، وبالتالي من المهم وضع كافة الحقائق على الطاولة، ولهذا السبب نحن بحاجة إلى إجراء تحقيق كامل وشامل.”

القائد الأمريكي للقوات الدولية العاملة في أفغانستان أكد امام الكونغرس أن قرار شن الغارة أتخذ داخل تسلسل القيادة الأمريكي.

قائد القوات الدولية في أفغانستان جون كامبل:
“قرار توفير نيران من الجو كان قرارا أمريكيا اتخذ داخل تسلسل القيادة الأمريكي. إن ضرب المستشفى حدث بطريق الخطأ. لم نكن أبدا لنستهدف عن عمد منشأة طبية تتمتع بالحماية.”

يأتي هذا في وقت شن مقاتلو حركة طالبان هجمات كر وفر على نقاط تفتيش للقوات الأفغانية التي تحاول تطهير قندوز من المسلحين بعد أسبوع من سيطرة الحركة المتمردة على العاصمة الإقليمية لوقت قصير.