عاجل

عاجل

اعتذار أمريكي بخصوص غارة أمريكية على مستشفى في أفغانستان

عبر اتصال هاتفي اعتذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما لرئيسة أطباء بلا حدود جوان ليو، بخصوص الغارات الجوية الدامية التي شنتها طائرات أمريكية خطأ على

تقرأ الآن:

اعتذار أمريكي بخصوص غارة أمريكية على مستشفى في أفغانستان

حجم النص Aa Aa

عبر اتصال هاتفي اعتذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما لرئيسة أطباء بلا حدود جوان ليو، بخصوص الغارات الجوية الدامية التي شنتها طائرات أمريكية خطأ على مستشفى، كان يعمل فيه طقام طبي من أطباء بلا حدود في مدينة قندوز الأفغانية، وأدت الغارة إلى مقتل أكثر من عشرين شخصا نهاية الأسبوع الماضي. وأوضح أوباما أن التحقيق في الحادث سيكون شفافا وموضوعيا

ويقول المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ارنست: يؤكد الرئيس للدكتورة لیو بأن تحقيق وزارة الدفاع حاليا سيوفر تقريرا شفافا وموضوعيا لوقائع الحادث وظروفه. وإذا تطلب الأمر سيحدث الرئيس تغييرات، بما يحد من نسبة وقوع مثل هذا الحادث المأساوي في المستقبل

من جانبها طالبت منظمة أطباء بلا حدود بأن تحقق لجنة دولية مستقلة في الحادث وفق معاهدات جنيف، معتبرة الهجوم جريمة حرب، فيما قالت الأمم المتحدة إنها ستنتظر نتائج التحقيقات التي ستقوم بها الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي وأفغانستان، قبل اتخاذ قرار بشأن مدى دعم تحقيق مستقل

ويقول المدير التنفيذي لأطباء بلا حدود جيسون كون: ندعو الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى الموافقة على النتائج التي ستتوصل إليها اللجنة، فمثل هذا الموقف سيبعث بإشارة قوية بشأن التزام الحكومة الأمريكية واحترام القانون الدولي الانساني وقوانين الحرب. وإن ما حدث لا يتعلق فقط بموت عناصر من طاقمنا وعدد من المرضى في قندوز، ولكنه يتعلق كذلك بسلامة فرقنا الطبية عبر العالم، و الذين يعملون في مناطق النزاعات

وكانت المعارك حول مدينة قندوز ازدادت حدتها الأسبوع الماضي، في وقت حاولت القوات الأفغانية مدعومة بالقوات الجوية الأمريكية إخراج مقاتلي طالبان منها. وكان يوجد حوالي مائتي شخص بين مرضى وموظفين وإطارات طبية في المستشفى، عندما استهدفته الغارة