عاجل

تقرأ الآن:

" ذي كورنر" فرق تتأهل لليورو لأول مرة و طفل يبكي فرحاً لحذاء كاسياس المهدى إليه


the corner

" ذي كورنر" فرق تتأهل لليورو لأول مرة و طفل يبكي فرحاً لحذاء كاسياس المهدى إليه

الصحفية ريزي تشنسيا: مرحباً بكم في حصة “ ذي كورنر” .في الاسبوع الماضي، إيطاليا و إسبانيا و البرتغال و ألمانيا و فرق أخرى، حصلت على بطاقة التأهل لليورو 2016. لا شيء جديد في ذلك، لكن هناك فرق وطنية تأهلت للمرة الأولى إلى المرحلة النهائية من البطولة.

لأول مرة كأس اليوروالتي ستستضيفها فرنسا في 2016، إلتحقت ألبانيا باليورو بعد فوزها الأحد أمام أرمينيا بثلاثة أهداف نظيفة ، و استطاع لأول مرة رفقاء نانتايس لوريك كانا أن يفرضوا أنفسهم في أرمينيا بفضل هدف هوفهانسيان في الدقيقة التاسعة ، وكسيمشيتي في الدقيقة 23 و صاديكو في 76.

إسلندا بجوها البارد تأهلت للمرة الأولى في تاريخها للبطولة الأوروبية التي سيتنافس فيها 24 منتخباً ، لذا رياح المفاجأة ستطرأ على هذه البطولة، إسلندا التي تعوَد منتخبها التوقف عن اللعب في فترة الشتاء بسبب البرد ، لن يكون الامر كذلك منذ الآن ، وبطاقة التأهل انتزعت بعد اللعب أمام كازاخستان و انتهت بالتعادل السلبي.

إيرلندا الشمالية هي الأخرى تنضاف إلى الدول التي تتأهل لأول مرة إلى هذه البطولة، بعد فوزها على اليونان بنتيجة 3-1 في المجموعة السادسة،على أرضية ملعب وندسور في بيلفاست ، سجل الكابتن ستيفن ديفيس هدفين في الدقيقة 35 و 58 كما سجل جوش ماغنيس هدفاً آخر في الدقيقة 49.

اسكتلندا: تشكيلة المدرب غرايث بال ، ستلعب في البطولة الاوروبية للأمم لأول مرة منذ 58 عاماً ، فريق اسكتلندا استطاع أن يحجز له مكاناً بين الأمم الاوروبية في القارة العجوز ، و هذا رغم هزيمتها أمام البوسنة بهدفين لصفر إلا أنها تحوز على 14 نقطة، و بذلك تضمن اسكتلندا رفقة بلجيكا التأهل في المجموعة الثانية.

الصحفية :الاسبوع الماضي شهد عالم كرة القدم هزة أخرى ، حينما تم ايقاف ثلاثة مسؤولين كبار . و هم أبطال ركننا المعهود إلى الأعلى و إلى الأسفل.

جوزيف بلاتر رئيس الفيفا تم ايقافه لمدة 90 يوماً، بسبب الفضائح المتلاحقة التي هزت الفيدرالية الدولية لكرة القدم.

ميشال بلاتيني تم ايقافه هو الآخر بسبب تلقيه مبلغ مليوني فرنك سويسري في 2011 من بلاتر لأجل خدمات في 2002 ، ما أدى إلى استدعائه للاستماع إلى شهادته من قبل القضاء السويسري.

بطاقة حمراء للفرنسي جيروم فالكي الامين العام للفيفا الذي تم إيقافه هو الآخر، بسبب تورطه في عمليه بيع تذاكر في السوق السوداء.

الصحفية: اليوم و في الطريق إلى اليورو سنحدثكم كيف أن إحدى الفرق في 1968 ،وصلت إلى الدور النهائي، أكيد ستقولون بفضل الأهداف المسجلة في الدور نصف النهائي ، و لكن الأمر لم كذلك.

في العام 1968، في البطولة الأوروبية لكرة القدم ، في نصف النهائي الذي جمع بين إيطاليا و الاتحاد السوفياتي انتهت المقابلة بالتعادل السلبي بعد الوقت الاضافي ، و لم تكن ضربات الجزاء سارية المفعول بعد ، حينما تعذر التوصل إلى معرفة المتأهل إلى الدور النهائي ، و بقيت النتتيجة على حالها أي 0-0 ، فما كان من المنظمين سوى اللجوء إلى القرعة داخل غرفة تغيير الملابس و ذلك برمي قطعة نقود لمعرفة المتأهل فكان الحظ في صالح إيطاليا البلد المضيف، و لتفوز إيطاليا بالكأس في النهائي أمام يوغوسلافيا بـ2-0.

الصحفية :الآن مع تكهنات الفريق الصحفي الرياضي في يورونيوز للاسبوع القادم، و لسنا بالضرورة على صواب. لا تترددوا في ارسال تكهناتكم عبر TheCornerScores#

في الدوري الاسباني الدرجة الأولى نتوقع أن يفوز فريق فياريال الاسباني بهدفين نظيفين امام سيلتا فيغو 2-0
أما انتر ميلانو فسيتعادل بهدف لمثله أمام يوفنتوس في الدوري الايطالي درجة أ 1-1 مباراة الذهاب في الدوري الهولندي بين فريق أجاكس الهولندي و هيركلس ستنتهي بنتيجة بثلاثة أهداف نظيفة 3-0

الصحفية :الكثير من الأطفال يحلمون بالاقتراب من نجومهم المفضلين في الكرة . لكن هذا الطفل الاسباني الذي ستشاهدون بعد قليل كان محظوظاً أكثر من غيره. فخلال الدورة التدريبية في لفريق روخا في لا روزاس ، قام إكر كاسياس بلفتة و أهدى له قميصه و حذاءه. يمكنكم أن تتصوروا ردة فعل الطفل الذي لم يصدق ما يحدث. “ ذي كورنر “ ستعود في الأسبوع المقبل ، إبقوا معنا.