عاجل

تقرأ الآن:

هيلارى كلينتون فى مواجهة ساندرز وأومالي بأول مناظرة لمرشحى الحزب الديمقراطى


الولايات المتحدة الأمريكية

هيلارى كلينتون فى مواجهة ساندرز وأومالي بأول مناظرة لمرشحى الحزب الديمقراطى

بعد ثماني سنوات تقريبا على مواجهتها الرئيس الحالي باراك أوباما في الانتخابات التمهيدية، بدت هيلاري كلينتون متمكنة في صد خصومها خلال مناظرة جرت بين مرشحي الحزب الديمقراطي مساء الثلاثاء.

كلينتون وبحسب المحللين أظهرت براعة في الاجابة عن أسئلة تتعلق بعدة قضايا من أبرزها سوريا، والتدخل الروسي في الشرق الأوسط، إلى جانب عدد من الموضوعات الداخلية الأمريكية. موضوع ضبط الاسلحة الفردية أثار في هذه المناظرة نقاشا حادا بين المرشحين، إذ قالت كلينتون إن ضبط هذه المسألة أخذ وقتا أكثر من اللازم .

وعن سؤال عما إذا كان منافسها السيناتوربيرني ساندرر، متشددا حول هذه المسألة، قالت:
“لا بالتأكيد، أعتقد أنه علينا النظر إلى حقيقة أننا نفقد تسعين شخصا يوميا بسبب تلك الأسلحة، لقد حان الوقت أن تقف البلاد برمتها في مواجهة الجمعية الوطينة للأسلحة النارية”.

النزاعات في الشرق الأوسط، هيمنت على المناظرة، السيناتور بيرني ساندرز، قال إن الوضع في سورية معقد مع تعدد الأطراف المتحاربة وإنه سيستخدم “خبرته في قضايا السياسة الخارجية” لمنع حدوث الفوضى هناك وأضاف:

“سأقوم بعمل أي شيء للتأكيد على عدم إدخال الولايات المتحدة في مستنقع آخر كما فعلنا في العراق “.والذي كان أسوأ خطأ في تاريخ سياسة بلادنا الخارجية.

كلينتون جددت دعوتها لإقامة منطقة حظر طيران في سوريا، وهو أمر يرفضه المرشحان بيرني ساندرز، ومارتن أومالي، إذ أكد الأخير أن مثل هذا القرار قد يؤدي إلى نشوب نزاع مع القوات الروسية الموجودة حاليا في سوريا.

وأظهرت الإحصائيات أن هيلاري كلينتون وبيرني ساندرز تقدما على جميع المرشحين الآخرين، وعددهم ثلاثة، فاحتلا المركزين الأول والثاني على التوالي