عاجل

تقرأ الآن:

اسبانيا تكثف الأبحاث لتطوير اللقاح الجديد لفيروس ايبولا


إسبانيا

اسبانيا تكثف الأبحاث لتطوير اللقاح الجديد لفيروس ايبولا

عقب النتائج الأخيرة التي كشفت عنها منظمة الصحة العالمية حول فعالية اللقاح المضاد لفيروس ايبولا، يقوم الباحثون في اسبانيا ودول آخرى بدراسات معمقة لضمان فعالية اللقاح بصفة كاملة.
اختبارات اللقاح شملت 40 متطوعا في اسبانيا لوحدها، حيث تتم دراسة تطور الأجسام المضادة للفيروس.

خوسيه رامون اريباس، رئيس وحدة العدوى في مستشفى مدريد لاباز:
“نتائج اختبار اللقاح ستكون فعالة لأن جرعة واحدة ستكون كافية، نأمل طرحه قريبا وبالتالي نستطع القول أننا حققنا خطوة كبيرة في مجال مكافحة الفيروسات والأوبئة.”
الدراسة الأولية للقاح الجديد ضد الفيروس اثبتت بقاء الفيروس في السائل المنوي حتى بعد 9 أشهر من تعافي المصاب واختفاء أعراض المرض.

ايكر مناجل، طبيب مقيم ومتطوع:
“تعرضت لنوبة حمى وصلت إلى 37.9 ثم تراجعت هذه النوبة بسهولة”.

وباء ايبولا الذي تفشى في عدة دول في إفريقيا أدى إلى وفاة أكثر من 11 ألف شخص في سيراليون وغينيا وليبيريا، في نحو عام ونصف بحسب منظمة الصحة العالمية.