عاجل

تقرأ الآن:

ميركل تعد بدعم طلب إنضمام تركيا للاتحاد الأوروبى، مقابل مساعدة أنقرة في وقف تدفق اللاجئين


تركيا

ميركل تعد بدعم طلب إنضمام تركيا للاتحاد الأوروبى، مقابل مساعدة أنقرة في وقف تدفق اللاجئين

.
خلال زيارتها لتركيا هذا الأحد أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إن ألمانيا مستعدة لدعم عملية انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.
من جهته أشاد رئيس الوزراء التركي، أحمد داود اوغلو بموقف المستشارة الألمانية بشأن تقاسم عبء اللاجئين، وذلك بعد المحادثات التي أجراها معها صباح هدا الأحد في اسطنبول

في المؤتمر الصحفي الدي عقدته رفقة رئيس الوزراء التركي، وعدت ميركل بمساعادات أكبر لأنقرة مقابل عملها على وقف تدفق اللاجئين نحو أوروبا.
حيث قالت ميركل : “بالطبع لدينا بعض التوقعات في المقابل. هناك اتفاق بشأن المهاجرين بين تركيا والاتحاد الأوروبي، وهذا ينطبق على دول أخرى، ماعلينا فعله اليوم هو العمل على تسهيل إستقرار اللاجئين و وقف الهجرة غير الشرعية.”

فيما اضاف داوود أوغلو :
“نحن مستعدون لمحاربة الهجرة غير الشرعية، محاربة مهربي البشر الذين يستغلون الناس اليائسين. تركيا مستعدة لجميع أنواع التعاون بهذا الشأن”
وكان الموضوع الرئيسي في جدول أعمال زيارة المستشارة الألمانية هو “خطة العمل” التي أعلنها الاتحاد الأوروبي الخميس الماضي لدفع انقرة للعمل على وقف تدفق المهاجرين، خصوصا الذين يفرون من الحرب في سوريا، وحثهم على البقاء في تركيا.

و رغم تناغم الموقفين التركي والألماني إلا أن بعض المحللين لا يثقون في حل مشترك لأزمة اللاجئين. من بين هؤلاء، إنس بايرك، أستاذ جامعي تركي : “لا أعتقد أن تركيا وأوروبا ستمضيان قدما نحو حل مشترك. لأن أوروبا لا تزال تعتقد أن هذه الأزمة يمكن حلها عن طريق إعطاء تركيا خمسة مليارات دولار أو ثلاثة مليارات يورو.”

و يقول مراسل يورونيوز من إسطنبول :
“يبدو أن أزمة اللاجئين قربت بين تركيا وألمانيا بعد سنوات من العلاقات الباردة. زيارة ميركل القصيرة إلى تركيا تعتبر كبداية لعهد جديد من التعاون.”