عاجل

جندي اسرائيلي قتل وأحد عشر شخصا آخرين أصيبوا بجروح على يد فلسطيني أطلق النار عليهم في محطة حافلات في مدينة بئر السبع، ورد جنود اسرائيليون كانوا على متن حافلة بإطلاق النار على الفلسطيني فقتلوه، وأقروا كذلك بأنهم قتلوا ايريتريا خطأ، اعتقادا منهم أنه مهاجم

وتقول فتاة إسرائيلية: هل أحتاج أن أعيش في عالم إلى درجة يتملكني الخوف من أن أغادر بيتي حتى أذهب إلى المدرسة أو العمل أو لأجل التبضع؟ كل شيء يثير الخوف، وأنا أريد من الشرطة أن تتدخل أكثر وتزيد من حضورها الأمني

ووقع الهجوم في وقت باشرت السلطات الاسرائيلية ببناء جدار، يفصل بين أحياء فلسطينية وأخرى يهودية في القدس الشرقية المحتلة

ويقول فلسطيني من مدينة القدس: أحسن شيء يمكن إطلاقه على هذا الجدار هو أنه فصل عنصري، هناك جدار فصل عنصري في الضفة، واليوم هناك جدار فصل عنصري على منطقة القدس

وفي رام الله تواصلت الصدامات بين الجنود الاسرائيليين وشبان فلسطينيين، تعرضوا لإطلاق الرصاص المطاطي

وقد قتل خلال الأيام الأخيرة اثنان وأربعو فلسطينيا على يد الاسرائيليين، إثر غضب الفلسطينيين جراء اقتحام الجنود الاسرائيليين باحة المسجد الأقصى