عاجل

تقرأ الآن:

الليبراليون يحققون فوزا كبيرا في الانتخابات الكندية


كندا

الليبراليون يحققون فوزا كبيرا في الانتخابات الكندية

جاستين تريدو يقود حزبه الليبرالي إلى الفوز بالأغلبية المطلقة في الانتخابات التشريعية الفيدرالية في كندا، لينهي بذلك حكم المحافظين المستمر منذ 10 اعوام. تريدو تعهد أمام مناصريه بالإيفاء بتعهداته بتحقيق التغيير.

جاستين تريدو زعيم الحزب الليبرالي:
“أهم ما انتصرنا عليه هو فكرة أن يكون الكنديون راضين بالقليل. وان الجيد ربما يكون كافيا لكن الأفضل غير ممكن.”

أما حزب المحافظين قال إن زعيمه رئيس الوزراء المنتهية ولايته ستيفن هاربر طلب التنحي عن رئاسة الحزب.

جاستين تريدو البالغ من العمر ثلاثة وأربعين عاما، وهو نجل رئيس الوزراء الأسبق بيير إليوت تريدو، سيدخل التاريخ السياسي لكندا كثاني أصغر رئيس وزراء في البلاد، وهو يقتحم رئاسة حكومة بلاده بعد عامين فقط من اعتلائه سُدَّة قيادة الحزب الليبيرالي.

وتأتي مسأئل مثل استضافة عدد أكبر من اللاجئين السوريين في كندا واطلاق الاقتصاد من خلال برنامج يشمل البنى التحتية وإيجاد وظائف، فضلا عن مكافحة التغيير المناخي على رأس أجندة رئيس الوزراء الجديد.