عاجل

كوريون فرقتهم الحرب يلتقون أقاربهم بعد أكثر من 60عاما

حوالى 400 كوري جنوبي، وطأت أقدامهم اليوم الثلاثاء ،كوريا الشمالية للقاء اقاربهم للمرة الاولى منذ اكثر من 60 عاما في مناسبة اجتماع نادر للعائلات

تقرأ الآن:

كوريون فرقتهم الحرب يلتقون أقاربهم بعد أكثر من 60عاما

حجم النص Aa Aa

حوالى 400 كوري جنوبي، وطأت أقدامهم اليوم الثلاثاء ،كوريا الشمالية للقاء اقاربهم للمرة الاولى منذ اكثر من 60 عاما في مناسبة اجتماع نادر للعائلات التي فرقتها الحرب بين عامي 1950 و1953 والتي انتهت بهدنة وليس بإتفاق سلام.
الاشقاء والشقيقات والاقارب، معظمهم من المسنيين عانقوا بعضهم البعض في أجواء مؤثرة تعيد إلى الواجهة ألم الفراق والحرمان الذي فرضته الحرب والحدود التي تقسم شبه الجزيرة وشعبها. الكوريون الجنوبيون اجتازوا المعبر الحدودي غوسيونغ على متن اربع حافلات، ووصلوا الى منتجع كومغانغ الكوري الشمالي للقاء ذويهم لمدة ثلاثة ايام. وتقول لي أوكي يون، المسنة التي لاقت زوجها للمرة الاولى منذ 65 عاما :“أنا لا اصدق ما يحدث، اعتقدت أنهم كذبوا علي لإرحة تفكيري .”
وحظيت لي جيونغ سوك البالغة من العمر 68 عاما بلقاء والدها البالغ من العمر 88 عاما وجها لوجه لاول مرة منذ ان كان عمرها عامين.
لي جيونغ سوك:” اود أن أشكر زوجة والدي الكورية الشمالية وابنائها على عنايتهم بأبي فحتى تقسيم الامة ليس بإمكانه أن يفرق بين العائلات.”
وكان لقاء العائلات بين الطرفين بدأ فعليا بعد قمة تاريخية بين الشمال والجنوب في العام 2000 بمعدل لقاء سنوي واحد إلا أن توتر الاوضاع الذي تشهده شبه الجزيرة من حين لآخر عرقل مواصلتها بهذه الوتيرة حيث الغت كوريا الشمالية عددا من هذه الاجتماعات في اللحظة الاخيرة.