عاجل

تقرأ الآن:

المعارضة سورية تقول إن حضور إيران سيقوض محادثات فيينا


سوريا

المعارضة سورية تقول إن حضور إيران سيقوض محادثات فيينا

أثار الإعلان عن مشاركة إيران في محادثات فيينا بشأن النزاع الدائر في سوريا الكثير من ردود الفعل. المعارضة السورية قالت إن مشاركة إيران الحليف الرئيسي لنظام الأسد ستقوض العملية السياسية.

فرنسا وألمانيا عبرتا عن تأيدهما لمشاركة طهران، دون المبالغة في التفاؤل بإيجاد حل للصراع. يقول وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير : “الاجتماع ليس بالتقدم الكبير. لكن بالنظر إلى المشكلات التي واجهناها في الأسابيع والأشهر الأخيرة، فإن مجرد جلوس الفاعلين الأساسيين على نفس الطاولة يعتبر تقدماً مهماً. (..) بالطبع ،إن مصير الأسد لن يتم تقريره بشكل نهائي في فيينا.”

تقرير مصير الأسد مايزال نقطة الخلاف الأساسية بين مختلف الأطراف. وزير الخارجية السعودية عادل الجبير اعتبر تحديد موعد ووسيلة رحيل الأسد سيكون بمثابة اختبار لنوايا المشاركين في فيينا في إيجاد حل للصراع.

الصراع الدائر في سوريا يتطلب إيجاد توافق بين مختلف فصائل المعارضة المسلحة من جهة، وقوات النظام السوري التي تقاتل بإسناد جوي روسي ودعم إيراني من جهة أخرى.