عاجل

المعارضة الأذرية تقاطع الانتخابات التشريعية التي من المتوقع أن تعزز هيمنة الرئيس الهام علييف في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة في القوقاز. المعارضة ومنظمات الدفاع عن حقوق الانسان اتهمت الحكومة بسجن العديد من المعارضين السياسيين باتهامات مفبركة وبالحد من قدرة الاحزاب على القيام بالحملات الانتخابية على أكمل وجه. ويتنافس في هذه الانتخابات سبعمائة مرشح من ثلاثة عشر حزبا وكتلة واحدة على مائة وخمسة وعشرين مقعدا في المجلس الوحيد للبرلمان لولاية مدتها خمس سنوات.