عاجل

في بولندا أساسا ، ثلاث جامعات لها تاريخ طويل في مجال الدراسات العربية و الإسلامية. جامعات ثلاث تدرس باللغة العربية. جامعة وارسو و فيها قسم للدراسات باللغة العربية، جامعة كراكوف و فيها معهد للدراسات الشرقية و جامعة آدم ميتسكيفيتش في مدينة بوزان و التي فيها مركز للبحث العلمي في شؤون اللغة العربية. و أخيرا انضمت جامعة جديدة الى الجامعات الثلاث و تأسس في مدينة تورون قسم جديد حمل إسم ك“قسم اللغة و الثقافة العربية”.

من يورونيوز التقينا بالدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون و سألناها عن ظروف تأسيس القسم العربي في جامعة نيقولاوس كوبيرنيكوس بمدينة تورون. فقدمت لنا الدكتورة كوباريك ملفا مسهبا يشير الى أن القسم العربي تأسس بفضل مساعي النائب السابق لعميد الجامعة الأستاذ تشيسلاف وابيتش. انما تدير القسم حاليا الدكتورو ماجدالينا ليفيتسكا . القسم العربي هو عبارة عن وحدة تأسست عام تسعة و تسعين، ضمن كلية اللغات.

شارل سلامه من يورونيوز: ما هي اهداف تأسيس القسم العربي في جامعة تورون؟

الدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون: نعود الى ما ورد حرفيا في سجل التعريف بالقسم العربي، الذي يحدد أن الهدف التدريسي الأساسي للقسم هو تأهيل المتخصصين في مجال علم الأدب و علم اللغات. لكن، تضيف الدكتورة كوباريك: نظرا للاهتمام المتزايد ليس فقط بالقضايا الفيلولوجية بل بالقضايا الثقافية لأفريقيا الشمالية و الشرق الاوسط, بالإضافة الى التعليم الفيلولوجي يقوم القسم بتعريف طلابه على القضايا المرتبطة بالثقافة و الحضارة الإسلامية و التاريخ و الفلسفة و الدين و السياسة في العالم العربي و الإسلامي.

شارل سلامه من يورونيوز: ما هي الاتجاهات التعليمية في جامعتكم نسبة للغة العربية؟

الدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون: رسمياً يقوم قسمنا بالبحوث العلمية في مجال الدراسات العربية و الاسلامية و أهم الاتجاهات الدراسية هي: تاريخ الأدب العربي، الأدب العربي المعاصر، الثقافة و الحضارة في العالم العربي و الإسلامي، علم اللغات و علم تدريس اللغات، تاريخ الإسلام البولندي الاوروبي و العالمي, الإسلام من ناحية الثقافة و الدين و السياسة، تاريخ الفكر الاجتماعي و السياسي الاسلامي و كذلك المسيحية في الشرق.

شارل سلامه من يورونيوز: ما هي ابرز نشاطات قسم اللغة و الثقافة العربية؟

الدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون: منذ العام الفين و عشرة، سنويا، ينظم قسم اللغة و الثقافة العربية مؤتمرات دولية تتعلق مواضيعها بمسائل الحوار بين الديانات بخاصة الحوار بين الدين المسيحي و الدين الإسلامي. هذه المؤتمرات اصبحت مسجلة في جدول الاجتماعات العلمية التي تجري في جامعة نيقولاوس كوبرنيكوس و في مدينة تورون. آخر دورة هي التي عقدت في الثامن و العشرين من تشرين الأول أكتوبر و كانت الذكرى الخمسين إصدار بيان حول علالاقة الكنيسة بالديانات غير المسيحية الذي هو بمثابة دعوة للحوار بين الديانات. الهدف هنا هو طبعا الترويج لفكرة الحوار بين الأديان و عرض نشأة الحوار بين المسيحية و الاسلام و تحليل أسس الحوار البناء بين الديانتين و شرح المخاطر و التحديات التي تعترض هذا الحوار على عتبة القرن الواحد و العشرين.

شارل سلامه من يورونيوز: هذا بالنسبة للحوار بين الأديان، هل لديكم نشاطات أدبية؟.

الدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون: يقوم القسم العربي في جامعة تورون بإقامة مؤتمر دولي تتعلق مواضيعه بمسائل الأدب . هذا المؤتمر يعقد سنويا تحت عنوان:” الشرق في الأدب – الأدب في الشرق”. يتناول المؤتمر قضايا متنوعة تتراوح بين مسائل نظرية متعلقة بالترجمة الأدبية و تقديم البحوث في مجال الدراسات العربية و التحاليل الأدبية و تأثيرها على إدراك الأدب الشرقي في بولندا و أوروبا و العالم. غير أن قسم اللغة العربية ينظم ندوات تتعلق مواضيعها بمسائل تعلم اللغة العربية من الناحيتين النظرية و العملية و الهدف هو تبادل الخبرات و نتائج البحوث العلمية في تطور الاتجاهات في مجالات علم تدريس اللغات المعاصرة، ليس فقط في وسط المستعربين و مدرسي اللغة العربية من مختلف المراكز العلمية البولندية ، بل بين المرجعيات في تعليم اللغة ايضا, و منذ العام الفين و ثلاثة عشر قسم اللغة العربية في جامعة تورون ينظم لقاءات تحت عنوان:” الثقافة العربية و الإسلامية”.

شارل سلامه من يورونيوز: ما هي الدرجات العلمية التي يمكن الحصول عليها في جامعتكم؟

الدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون: كما ورد في ورقة التعريف بالجامعة و بقسمها العربي، إن عروض التأهيل و التعليم التي يقدمها القسم العربي تزداد خبرة و تطورا. في البداية قام القسم بتنظيم دورات اللغة العربية و من ثم دورات خاصة في اللغة و الثقافة العربية و أخيرا دراسة تخصصية في مجال علم اللغات التطبيقي أي اللغة العربية بالمطابقة مع اللغة الفرنسية و هو تخصص فريد من نوعه لا يتوفر في أي من المراكز التعليمية البولندية الأخرى. هذا التخصص يعتبر طريقة أولى للتعليم في بولندا و هي طريقة تسمح بالحصول على درجة البكالوريوس بمعرفة اللغة العربية الفصحى و اللغة الفرنسية. و قد تم تطوير البرنامج الدراسي مع مراعاة تنقل الطلاب المقبل ضمن إطار التبادل الدولي بين الجامعات الشريكة .

شارل سلامه من يورونيوز: ماذا عن تعليم اللغة العربية: ماذا يمثل القسم العربي في جامعة تورون نسبة للجامعات الأخرى أو الأقسام العربية التعليمية الأخرى؟

الدكتورة ماجدالينا كوباريك استاذة الأدب العربي في جامعة تورون: لقد ورد في دراسة عن جامعتنا انه على الرغم من أن قسم اللغة و الثقافة العربية هو أحد المراكز الأصغر سنا للدراسات العربية و الاسلامية في بولندا ، لكن نشاطه في مجال التدريس و العلم و قبل كل شيء عدد المبادرات الفريدة، تجعله يحتل مكانا بارزا على الساحة العلمية البولندية و يساهم بنشاط واسع في مضمار البحوث التي تجريها المراكز الأكاديمية الأخرى.

في ختام اللقاء لا بد من التذكير بأن الدكتورة ماجدالينا كوباريك هي دكتورة في العلوم الانسانية متخصصة باللغة العربية و آدابها, مترجمة الأدب العربي. أستاذة مساعدة في قسم اللغة و الثقافة العربية التابع لجامعة نيقولاوس كوبيرنيكوس بمدينة تورون. مدرِّسة اللغة العربية في مدرسة اللغات الشرقية التابعة لكلية الإستشراق في جامعة وارسو. تقوم بالأبحاث العلمية في مجال الأدب العربي المعاصر، و الظروف الثقافية للتنمية في العالم العربي الحديث و ظواهر التداخل بين الثقافات. للدكتورة ماجدالينا كوبارك مؤلفات و كتب عديدة اهمها: في دائرة الثقافة الإسلامية، مواد تعليمية لمعلمي المدارس الثانوية، موضوع في “الموت في ابداع الشاعرات العربيات” و لها ترجمات عديدة من ابرزها مدن الملح لعبد الرحمن منيف و الأجنحة المتكسرة لجبران خليل جبران.