عاجل

تقرأ الآن:

سيارات آودي وبورش في لب فضيحة البرمجيات المغشوشة لفولكسفاغن


ألمانيا

سيارات آودي وبورش في لب فضيحة البرمجيات المغشوشة لفولكسفاغن

التحقيق في فضيحة السيارات الملوثة لفولكسفاغن يكشف عن تزويد الشركة لسيارات من الطراز العالي ببرمجيات للتحايل على اختبارات انبعاث الغازات الملوثة، هذا ما أعلنته وكالة الحماية البيئية الأمريكية التي أوضحت أنّ المصنع الألماني زوّد بهذه البرمجيات حوالي خمسمائة ألف سيارة من نوع آودي وبورش

ذات الوكالة التي فصّلت أنواع هذه السيارات المعنية بالأمر في بيان صادر الأحد قالت إنّ فولكسفاجن استهدفت بهذه البرمجيات محركات ديزل للسيارات التي صنّعت ما بين ألفين وأربعة عشر وألفين وستة عشر بحيث تصل كمية انبعاث أوكسيد الكربون منها إلى تسعة أضعاف الكمية المسموح بها قانونيا.

شركة فولكسفاغن نفت كلية هذه التهم الجديدة مؤكّدة استعدادها الكامل للتعاون مع السلطات الأمريكية، فضيحة البرمجيات للتحايل على اختبارات الكشف عن التلوث اكشفت فس الولايات المتحدة الأمريكية منتصف سبتمبر/أيلول الماضي.