عاجل

تقرأ الآن:

أسرة سورية تصل إلى السويد بهدف اللجوء بعد رحلة شاقة عبر أوروبا


السويد

أسرة سورية تصل إلى السويد بهدف اللجوء بعد رحلة شاقة عبر أوروبا

بعد رحلة محفوفة بالمخاطر، وصل زكي خليل وزوجته نجوى وأطفاله الأربعة إلى السويد التي يأملون أن تصبح وطنهم الجديد بعدما فروا من سوريا عام 2013.

العائلة السورية التي بدأت رحلتها في الحادي والعشرين من تشرين الاول/أكتوبر انطلاقا من تركيا مرورا باليونان ودول البلقان واجهت ظروفا قاسية في ألمانيا.

زكي خليل لاجئ سوري:
“صحيح كنا نتعذب في سلوفينيا حيث كان يوجد برد وجوع وعطش، لكن كان هناك هدف أمامنا، ألا وهو الوصول، وعندما وصلنا إلى ألمانيا اعتقدنا اننا انتهينا على أساس ان المرحلة الصعبة انتهت، لكننا قضينا 6 أيام تقريبا وهي نفس المدة التي قضيناها من اليونان إلى ألمانيا… المستحيل تحقق ما حدث معجزة بالنسبة لي.”

زكي الذي رفضت السلطات السويدية طلبه باستقدام عائلته بعدما وصل إليها لاجئا عام 2014 قرر ادخالهم أوروبا على متن زورق مطاطي عبر اليونان.الأسرة الصغيرة تستعد الان لترتيب حياتها الجديدة بعد معاناة استمرت اسبوعين.

نجوى لاجئة سورية:
“أنظف أولادي. الصغير أهم شيء ولو لم يكن الوقت متأخرا كنت قمت بتحميمها.”

حياة جديدة تنتظر الأسرة السورية في السويد التي استقبلت منذ بداية العام نحو 100 ألف لاجئ وسط توقعات الحكومة بان يصل العدد إلى نحو 150 ألفا بحلول نهاية العام.

الارقام القياسية لطالبي اللجوء دفعت السلطات في السويد لطلب مساعدة المفوضية الاوروبية في نقل اعداد من المهاجرين واللاجئين إلى دول أخرى في الاتحاد الاوروبي.