عاجل

تقرأ الآن:

مشاريع الشراكة تنعش اقتصاد الاتحاد الأوروبي


real economy

مشاريع الشراكة تنعش اقتصاد الاتحاد الأوروبي

نعلم جميعا،أهمية فوائد تبادل الأفكاروالشراكة، لذلك نبحث في هذا الأسبوع الشراكة كسياسة و تأثيرها فى إحياء الاقتصاد الأوروبي. تنطلق فعاليات مشروع real economy هذا الأسبوع من ستراسبورغ حيث نبحث دور الشراكة والتعاون فى بعث الحياة فى الاقتصاد الأوروبى
في هذا العرض يخبرنا المفوض الأوروبي للسياسة الإقليمية عن أهمية الشراكة فى الحصول على نتائج اقتصادية ملموسة للجميع. و سوف نبحث أيضا عن أسباب تأخر مدينة مثل ليفربول التي أرادت استدراك ذلك عبر محاولة استعادة بعض من هذا المجد الضائع وإمكانية تبنى أفضل الممارسات الاستراتيجية الناجحة في التصدي لواحدة من أكبر القضايا التي نواجهها اليوم التعاون و المال عنصران يمكنهما تغيير مسار الاقتصاد الأوروبي.
نحن الآن في البرلمان الأوروبي لتحديد كيفية تأثير الشراكة على أوروبا وعلى المستوى الوطني في التعاون بين الحكومات الوطنية، والمدن، والمجتمع المدني، والأعمال التجارية – مما ييساعدنا على الشعور بقيمة استثماراتنا وقراراتنا السياسية. هنانتعلم بسرعة
قامت الدول الأوروبية فى البداية باختيارالمجالات التي ترغب في الاستثمار فيها مستخدمة أموال الاتحاد الأوروبى المتاحة فى الوقت الحالى لهذا، فتقوم مدن الاتحاد الأوروبى بمناقشة الأمر مع ممثلي مختلف المقاطعات والمدن والمجتمع المدني والقطاع الخاص و من ثم تقوم دول الاتحاد بإبرام اتفاقية شراكة حول احتياجات تلك الدول من منظور وطني مع المفوضية الأوروبية.و التى تضيف بدورها بعض الأفكار الأخرى عند الموافقة عليها واعتمادها، يتم الحصول على عقد قانوني
تترجم تلك القرارات الاستثمارية إذن الى برنامج تنفيذى و من هنا يأتي دور التمويلات هذه البرامج تحظى بالأولوية في مجال الاستثمار ويكمن ذلك في أعقاب اتفاق الشراكة الذي أسهم فيه الجميع – حيث من الممكن تعاون كل من الدول والمناطق والمدن مع جميع أصحاب المصالح
على مدى عقود، أعتقدت ليفربول أن عهد قوتها الاقتصادية أصبح من الماضي. لكن تمكنت هذه المدينة من تبديل جلدها و التغيير فى بنيتها الأساسية ليس فقط من خلال مشاريع سكانها الجادة والطموحة ولكن أيضا من خلال التعاون. بذلك نلاحظ تقدما هائلا في السنوات ال25 الماضية، بمساعدة كل من الاستثمارات الخاصة والمال حيث ساعدتا على إنشاء بنية تحتية اقتصادية قوية و على ازدهار الشركات.
وقد تم تخصيص ما يقرب من220 مليار يورو فى المملكة المتحدة خلال السنوات السبع الماضية، من خلال تطوير الصناديق الأوروبية والصندوق الاجتماعي الأوروبي، منها اكثر من 11.6 مليون يورو لمدينة ليفربول فقط. تعتبر شركة “الشراكة المحلية” هى العضو الأساسى لمنطقة ليفربول حيث تجمع بين رجال الأعمال و الشركات و المؤسسات لتسهيل مهمة النهوض بالاقتصاد
يعمل كل كبار المدينة و زعمائها على تحديد قدرتنا التنافسية و مستوى نقاط الضعف لدينا أين نحن من الترتيب المحلى و العالمى؟ و هل لدينا القدرة على المنافسة العالمية ؟ قمنا ببناء استراتيجيتنا .يمثل الميناء قلب هذه الاستراتيجية فقد تم بالفعل تنفيذ مشروع المحطة الجديدة لحاويات المياه العميقة حيث يستطيع استيعاب أكبر الحاويات العالمية و من المتوقع أن تشكل المحطة الجديدة مركزا اقتصاديا جديدا فى شمال انجلترا.أما فى وسط المدينة الناشط فقد توالت مبادرات تحفيذ الصناعات الصغيرة و المتوسطة و التى أدت بدورها الى خلق عدد كبير من الشركات الصغيرة التى يستحيل إنشاؤها فى بقعة أخرى من العالم
جارى هرى هو مؤسس و مشارك لمشروع “المخزن المستقل” الذى يسمح لتجار التجزئة المحلية بعرض بضائعهم فى قلب المدينة, حيث حصلت شركته على قرض استثمارى من شركة ميرسيسايد بدعم تمويلى من الصعيدين المحلى الوطنى و الأوروبى و أصبحت شركته الان مليئة بالمنتجات المتعددة على الرغم من تجدد الانتاجية فى مدينة ليفربول إلا أنه لازالت هناك مناطق تعتير الأكثر حرمانا فى المملكة المتحدة و يشكل هذا تحديا كبيرا للمستقبل
ويقول هذا المسؤول: “يجب علينا أولا البدء بإنشاء البنية التحتية الاقتصادية الصحيحة، التي تنص على توفيرفرص العمل لجميع قطاعات مجتمعنا “.
ماتيريى : تنضم الينا الن كورينا كريتسوا المفوض الأوروبي للسياسة الإقليمية مرحبا بكم فى برنامجنا
كورينا : شكرا لدعوتى ماتيريى: فى البداية أريد أن اطلب منكم تعريف واضح للشراكة يفهمه المواطن البسيط ؟ كورينا: هذا المشروع يعنى الجميع حيث إننا لا نستطيع تحديد احتياجات جميع البلدان ابتداء من بروكسل أعتقد أنه من المهم جدا أن نتعاون معا
فنحن فى هذا العام سوف نضع خطة مسبقة لكل المشروعات و الاستثمارات فى خلال السبعة أعوام القادمة
ماتيريى و لكن ما هو المختلف اليوم ؟
كورينا : شهدت البلدان العديد من المشاكل منذ بداية.العام الماضي فسياستنا معقدة ، كنت قلقه للغاية ألا تحترم دول الأعضاء نسب استخدام أموال الاتحاد الأوروبي و لكن اذا تعاونى مع رجال الأعمل فسوف نتمكن من الانتاج في السنوات القادمة
ما تيريى : هل تعتقد أن المسئولية تعود على المناطق الغير متقدمة أم أننا لم نعطها ما يكفى من الاهتمام ؟
كورينا : هناك بعض المناطق نستثمر بها الأموال بشكل كبير دون جدوى و لكن أستطيع أن أؤكد أنه لا توجد دولة أوروربية لا تستفيد بأموال الاتحاد الأوروبى فلقد ذهبت الى هولندا
ألمانيا وفرنسا وقد أسعدنى كثيرا ما رأيته ببرلين من إدارتها لللاجئين و إعادة إعمار ضواحيها كما هو الحال فى باريس أيضا.
روابط

وينظر أيضا
الدول التي أبرمت عقد الاتفاق
http://ec.europa.eu/contracts_grants/agreements/index_en.htm
http://www.keycities.co.uk/sites/default/files/publications/15-02-20-European-Commission-Funding-Briefing-Note.pdf
مدن وصول أخرى :

http://www.unhcr.fr/560e8671c.html

http://ec.europa.eu/eurostat/statistics-explained/index.php/Asylum_quarterly_report

http://urbact.eu/
للمزيد عن ليفربول
http://www.liverpoollep.org/
http://europeanfundingnetwork.eu/news/
وعن الإحصاءات:
http://ec.europa.eu/eurostat/statistics-explained/index.php/Asylum_quarterly_report.