عاجل

تقرأ الآن:

ردود أفعال للطلاب الفرنسيين على الهجمات الإرهابية في باريس


فرنسا

ردود أفعال للطلاب الفرنسيين على الهجمات الإرهابية في باريس

تتواصل الردود الشعبية بين الفرنسيين بعد الهجمات الإرهابية على باريس، عبر وضع الورود والتعبير عن التعاطف والقيم المشتركة للجمهورية. إليكم آراء بعض الطلاب الفرنسيين:

الطالبة جينا تقول:
“أنا طالبة في السوربون. لدي زملاء من الطلاب قتلوا. أنا فرنسية وأحب بلادي. لقد تأثرت كثيراً بما حصل. وقد كان ذلك سبباً لفهمي ما حصل، ومشاركتي في الوقت نفسه للألم، وإعطاء بعض الأمل في هذه الأجواء.”

يقول الطالب توما: “أعتقد أنه من الضروري أن نجتمع كلنا معاً حول القيم التي تبقى مشتركة رغم ما حصل. من المهم جداً أن نتشارك هذه اللحظة، ونتحد. أن يكون لدينا قاسم مشترك، كي نستطيع التقدم.”

وقف الطلاب والأساتذة في السوربون دقيقة صمت في ذكرى ضحايا الهجمات في باريس، مثل بقية فرنسا. رئيس الجمهورية فرنسوا هولاند كان قد تواجد لتوجيه رسالة إلى الشباب، رسالة من العزم على محاربة الإرهاب.
رسالة قوية جداً لجيل “الباتاكلان”. (الباتاكلان: المسرح الذي أخذت فيه الرهائن في باريس).