عاجل

تقرأ الآن:

وزير الداخلية الفرنسي يتوعد بـ"برد حازم" على من يستهدف الجمهورية


فرنسا

وزير الداخلية الفرنسي يتوعد بـ"برد حازم" على من يستهدف الجمهورية

بعد ثلاثة أيام على اعتداءات باريس الدامية، أطلقت حملة لمكافحة الإرهاب على كامل الأراضي الفرنسية. مئة وثماني وستون عملية مداهمة نفذت، وتم على إثرها إيقاف ثلاثة وعشرين شخصاً وضبط إحدى وثلاثين قطعة سلاح من بينها أربع أسلحة حربية.

العمليات شملت تسعة عشر من الأقاليم الفرنسية.

هذه ليست إلا البداية بحسب كلمات وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف.

“ليسمع الجميع بوضوح إنها البداية فحسب” يقول كازنوف ويضيف: “هذه العمليات ستستمر. رد الجمهورية سيكون واسعاً وشاملاً. أي شخص يستهدف الجمهورية، فإن الجمهورية ستصل له وسيكون ردها حازماً معه ومع شركائه ومن ساعده أوجنده.”

إعلان حالة الطوارئ في البلاد منذ ليل الجمعة، سهل على قوات الأمن القيام بهذه العمليات.

وزير الداخلية أشار إلى “اتخاذ خطوات” من أجل إغلاق مساجد “يقوم فيها البعض ببث الكراهية” على حدّ وصفه.