عاجل

تقرأ الآن:

فيلم "كارول" نظرة جريئة لتحدي الواقع المحافظ


سينما

فيلم "كارول" نظرة جريئة لتحدي الواقع المحافظ

“كارول” فيلم درامي ورومانسي يسلط الضوء على العلاقات الشاذة في مجتمع مدينة نيويورك الأميركية. أحداثه تدور في حقبة الخمسينيات، حول علاقة عشق شاذة وغير متوقعة، بين شابة طموحة، وامرأة متزوجة تكبرها سناً.

“أحببت السيناريو بمجرد قراءتي له. أحب أسلوب باتريشيا هايسميث، لذلك كان الأمر بديهيا بالنسبة لي. لكنني كنت أعرف أنه فيلم مثير للجدل. لم تكن هناك أدنى فرصة لتجسيد الفيلم على الواقع لكن عندما جاء تود تجسدت الفكرة وولد الفيلم. أعتقد أنه سيكون مثيرا حقا“، قالت كيت بلانشيت.

وتجسد كيت بلانشيت دور كارول وهي سيدة متزوجة سرعان ما تقع في حب تيريزا التي تجسد دورها روني مارا، وهي شابة تعمل كمصورة في إحدى الشركات الكبرى وتحلم بحياة أفضل. العلاقة تؤثر فيما بعد على حياة كارول الزوجية. الفيلم من إخراج تود هاينز، وسيناريو فيليس ناغي، وهو مقتبس عن رواية “ثمن الملح” للكاتبة الراحلة باتريشيا هايسميث، الصادرة في العام اثنين وخمسين من القرن الماضي.

“تجذبني القصص التي تشكل فيها النساء المحور، فهي تبدو أكثر من قصص عن حياتنا الحقيقية، لأنّ أشياء بسيطة وعامة هي من تحددها كالحياة المنزلية والحياة والحب والزواج والأطفال والعائلة. أشياء نابعة منّا جميعا سواء شئنا أم أبينا. وربما هي امور لا يمكن الهروب منها وهذا أيضا من بين اهتماماتي. ليس هذا ما يريده الجميع عند الذهاب إلى السينما، لكني احسّ دائما أن قصص النساء تتحدث بصدق أكبر حول العالم والصراعات والتناقضات“، قال المخرج تود هاينز.

فيلم “كارول” شارك في الدورة الثامنة والستين لمهرجان “كان” السينمائي حيث تمكنت روني مارا من افتكاك جائزة السعفة الذهبية لأفضل ممثلة عن دورها فيه، كما عُرِض ضمن فعاليات الدورة الثالثة والخمسين لمهرجان نيويورك السينما.

العروض الأولى لفيلم “كارول” ستنطلق بداية العام المقبل في صالات السينما الأوربية.

اختيار المحرر

المقال المقبل
مهرجان سالونيكي السينمائي يتحدى الأزمة المالية

سينما

مهرجان سالونيكي السينمائي يتحدى الأزمة المالية