مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

الأرجنتين: ترقب تغيير جذري بعد فوز موريسيو ماكري بالانتخابات


الأرجنتين

الأرجنتين: ترقب تغيير جذري بعد فوز موريسيو ماكري بالانتخابات

إنه تغيرٌ جذريٌ أن يفوز موريسيو ماكري بالانتخابات ليصبح رئيساً للأرجنتين.فهزيمة حزب كيرشنير وضعت حداً لما يسميه الأرجنتينيين “عصر ك” الذي استمر 12 عاماً. المرشح الأول الذي مدد إلى جولة ثانية يوم 25 من تشؤين الأول/ أكتوبر، موريسيو ماكري، هو أول رئيس للأرجنتين يتم انتخابه في جولة ثانية، متجاوزاً العرف المعتاد بأن يكون الرئيس محامياً فماكري مهندس وتمكن الانتصار على خصمه رغم دخوله متأخراً العمل السياسي.
يدير ماكري أعمالاً عائلية، أسسها والده رجل الأعمال من أصل إيطالي، كما كان يرأس نادي بوكا جونيورز لكرة القدم الأمر الذي أكسبه شهرة كبيرة خصوصاً بفوز ناديه ب 17 كأس دولي في عهده. وفي العام 2007، بعد عامين على انتخابه نائباً للبرلمان، أصبح رئيساً لبلدية بوينس آيرس على رأس حزبه المسمى “الاقتراح الجمهوري”.
لتوسيع قاعدته خارج بوينس ايرس، أقام ماكري تحالفاً مع الاتحاد المدني الراديكالي (يسار الوسط)، الذي زوده بدوره بشبكة وطنية ساهمت بإيجاد ائتلاف (كامبييموس) “لنغير”. ولكن سيتوجب على ماكري مواجهة العديد من التحديات الاقتصادية. حيث بلغ التضخم المالي نسبة 30٪، والدعم الحكومي للطاقة والنقل نسبة 20٪ من الإنفاق العام، فخطر الركود بات على الأبواب.
يقول المستشار الاقتصادي مارسيلو اليزوندو: “على مدار السنوات الأربع الأخيرة، لم يتقدم الاقتصاد الأرجنتيني، وانهارت الصادرات، ولم يوجد القطاع الخاص فرص عمل”.
إذ ورث ماكري أيضاً الخلاف مع مجموعة الرأسماليين الذين يطالبون الأرجنتين 1.5 مليار دولار. الأمر الذي يعيق البلاد عن تمويل نفسها.
ويقول باتريسيو جوستو: “بفض هذا الخلاف ستتمكن الأرجنتين من تلقي التمويل الأجنبي مرة أخرى، وسيكون من الممكن دخول استثمارات جديدة في البلاد”.
يهدف ماكري إلى إنهاء التدابير الحمائية سواء بإلغاء الضرائب على تصدير الحبوب أوإلغاء إجراءات مراقبة الحصول على القطع الاجنبي. ولتحقيق هذا لابد من إقامة تحالفات في صفوف البرلمان حيث يشكل أنصار حزب العدالة الاجتماعية الأكثرية.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المملكة المتحدة

رئيس الوزراء البريطاني يعلن زيادة الإنفاق العسكري لبلاده