عاجل

تقرأ الآن:

مؤتمر المناخ يدفع بالمدافعين عن البيئة والمبدعين إلى التظاهر


فرنسا

مؤتمر المناخ يدفع بالمدافعين عن البيئة والمبدعين إلى التظاهر

في الوقت الذي أعلنت فيه حالة الطوارىء في فرنسا لثلاثة أشهر، قامت منظمة أوكسفام للإغاثة من المجاعة بالتحرك انفراديا، وأقامت تظاهرة صغيرة تصور فيها تناول فطور الصباح بين أكبر القادة العالميين.وتحيل الطريقة إلى التذكير بمستقبل الكوكب،باعتباره بين أيدي أولئك القادة ممن يقررون سياسيا. هذا واتخذت تدابير أمنية استثنائية في باريس وموقع مؤتمر المناخ في بورجيه بشمال العاصمة الفرنسية. وعلى الحدود أعيدت عمليات المراقبة فيما انتشر ثمانية آلاف عنصر من قوات الأمن: ستتم تعبئة 2800 في بورجيه و6300 آخرين في باريس لمناسبة مجيء قادة الدول.
في اليابان تجمع مئات الأشخاص بعضهم تنكر في ملابس دببة قطبية،وهي أنواع مهددة بالانقراض،بسبب تغير المناخ،هنا لا تزال كارثة فوكوشيما النووية، تلقي بظلالها.
وفي نيوزيلندا، مشت مسيرات،في نفس المضمار.
كما تظاهر آلاف الأشخاص في بريسبان في إطار سلسلة تحركات مرتقبة في العالم خلال عطلة نهاية الأسبوع للمطالبة باتفاق قوي في باريس لمكافحة الاحتباس الحراري.
وقد أعطت استراليا إشارة انطلاق المسيرات من أجل المناخ الجمعة مع مسيرة شارك فيها عشرات آلاف الأشخاص في ملبورن من أجل عالم “نظيف وعادل”.