مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

النساء السعوديات يشاركن لأول مرة في الانتخابات المحلية ترشحا وانتخابا


المملكة العربية السعودية

النساء السعوديات يشاركن لأول مرة في الانتخابات المحلية ترشحا وانتخابا

لأول مرة في تاريخ المملكة العربية السعودية تقتحم النساء، بمقتضى قانون جديد، المعترَك الانتخابي ترشحا وتصويتا في الانتخابات البلدية المقررة في الثاني عشر من شهر ديسمبر/كانون الأول.

تسعمائة امرأة من بين سبعة آلاف مرشح ترشحن للمشاركة في هذا الاستحقاق المحلي للتنافس على مائتين وأربعة وثمانين مقعدا في المجالس المحلية في هذا البلد الإسلامي المحافظ الذي ما زالت النساء فيه ممنوعات من سياقة السيارات.

فوزية الحربي إحدى المترشحات قالت خلال لقائها بفريق حملتها الانتخابية مُرحِّبة بهذا التطور السياسي والاجتماعي في بلدها بالقول:

“نحن ننتظر منذ عشر سنوات فتح المجال لنا كسيدات للمشاركة في صنع القرار السياسي والاجتماعي في البلد. وما دام الباب انفتح، كنا من أول المبادرين فيه لتحقيق مشاركتنا فعليا كسيدات في صنع القرار في البلد”.

الحملة الانتخابية التي انطلقت يوم الأحد تأخذ مجراها حتى في محيط المراكز التجارية.

أم فهد إحدى القيمات في الرياض ترحب بهذا الوضع الجديد بالقول:

“كان صعبا في الماضي التواصل مع الكافل بالنسبة للمرأة، لأن الكافل هو الرجل. لكن مع المرأة أشعر بأنني قادرة على التحدث إليها وتقديم مطالبي إليها. أنا مرتاحة لهذا الأمر كثيرا”.

عدد النساء المسجلات للتصويت في هذه الانتخابات لا يتجاوز مائة وثلاثين ألفا وستمائة امرأة وهو أقل بعشر مرات من عدد الرجال المسجلين.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

روسيا

جثمان الطيار الروسي يصل إلى موسكو والتوتر ما زال سيِّد العلاقات الروسية التركية