عاجل

تقرأ الآن:

ظاهرة الجفاف تهدد عدة مناطق في الصين


علوم وتكنولوجيا

ظاهرة الجفاف تهدد عدة مناطق في الصين

ظاهرة الجفاف، جعلت الحياة صعبة بالنسبة للعديد من المزارعين الصينيين في المناطق الواقعة شمال غرب البلاد، مثل نينغشيا.
متوسط ​​هطول الأمطار في هذه المنطقة، يتراوح بين مائتين وستمائة ملميتر مكعب سنويا وفقا للتقارير. ظاهرة تغير المناخ كان لها تأثيرسلبي دون شك، فقد ارتفع متوسط ​​درجات الحرارة في نينغشيا بنحو درجتين مئويتين، على مدى السنوات الخمسين الماضية.
عديد المزارعين انتقلوا إلى أماكن أخرى، في محاولة منهم للعثورعلى ظروف حياة أسهل، لكنهم فوجئوا أنها تعاني أيضا من نقص في المياه. يقول المزارع ما جنغو:“لا توجد مياه لهذا الذرة، أنظرو إليها، إنها مختلفة عن الذرة التي تتوفر لها المياه، انظروا إليها، كلها متشابهة ولا توجد حبة ذرة واحدة بحالة جيدة والسبب في ذلك نقص المياه.”

معظم سكان قرية داشا الصينية ايضا، تم نقلهم إلى أماكن أخرى في إطار خطة حكومية لانتشالهم من الفقر المدقع. الآن، تسكن هذه القرية احدى عشرة أسرة فقط، تكافح للعيش في ظروف مناخية قاسية.

يقول احد متساكني القرية يانغ زينجونغ:“بعد مغادرة الناس للقرية، بقي عدد قليل من المتساكنين هنا، القرية أصبحت مهجورة تقريبا، أنا ولدت وترعرعت هنا والجميع يشعرون بحزن لحالها.”

السلطات الصينية تبذل مجهودات كبيرة لمساعدة سكان المناطق الجافة في عدة مناطق بالبلاد والذين يعيشون مأساة حقيقية بعد تلف محاصيلهم الزراعية.

الآن هناك مشروع طموح لزيادة الأمطار الصناعية في هذه المناطق وبالتالي تجنب نقل متساكنيها إلى أماكن أخرى، قد تكون مهددة هي الأخرى بظاهرة الجفاف.

اختيار المحرر

المقال المقبل
طائرات بدون طيار لمداواة الحيوانات البرية عن بعد

علوم وتكنولوجيا

طائرات بدون طيار لمداواة الحيوانات البرية عن بعد