عاجل

تقرأ الآن:

واشنطن تعلن توجيه تهم لـ: 16 من مسؤولي الـ: "فيفا" السابقين والحاليين


سويسرا

واشنطن تعلن توجيه تهم لـ: 16 من مسؤولي الـ: "فيفا" السابقين والحاليين

الولايات المتحدة تعلن رسميا توجيه تهم لستة عشر من مسؤولي الاتحادية الدولية لكرة القدم السابقين والحاليين بشبهات التورط في قضايا فساد.
من بين المتهمين الرئيس الأسبق للاتحادية البرازيلية لكرة القدم ريكاردو تيشيرا ورئيسها الحالي ماركو بولو ديل نيرو.

القضاء الأمريكي يعتبر أن كلا من هؤلاء الأشخاص الستة عشر متورط في ما وصفه بـ: “الابتزاز المنظَّم” و“ارتكاب جرائم” مرتبطة بانتهاكات وقعت خلال قيامهم بعملهم في الاتحادية الدولية لكرة القدم.

المدعي العام الأمريكي لوريتا لينتش قالت في تصريح للصحافة:

“المتهمون لم يكتفوا بتحويل الرياضة العالمية الأكثر شعبية في العالم على مدى عقود من الكسب غير الشرعي بل حاولوا تحويل نشاطهم إلى مؤسسة لإدامته، وذلك ليس من أجل مصلحة هذه الرياضة وإنما لمصلحتهم الشخصية. خيانة الثقة التي وُضعت فيهم هنا مثيرة حقا للاستنكار. ومستوى الفساد المفترَض الذي بلغوه لا يقبله ضمير. والرسالة التي نريد توجيهها بهذا التصريح واضحة لكل مُذنب متخفٍّ يأمل الإفلات من التحقيق الجاري هي: لن تنتظرونا طويلا ولن تفلتوا منا”.

الشرطة السويسرية اعتقلتْ فجر الخميس في زوريخ بمقتضى طلب قضائي أمريكي عضويْ اللجنة التنفيذية في الفيفا، البارغوياني خوان آنْخِلْ نابوت رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية، والهندوراسي ألفريدو هاويت بانيغاس رئيس اتحاد الكونكاكاف بالوكالة (أميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي).

الشرطة استبقتْ ذهابهما للمشاركة في اجتماع لدراسة اقتراحات لجنة الاصلاحات داخل الفيفا.