مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

"الشباب"، أبرز الأفلام المرشحة لجوائز الفيلم الأوروبي


سينما

"الشباب"، أبرز الأفلام المرشحة لجوائز الفيلم الأوروبي

فيلم “الشباب” لمخرجه ومؤلفه الإيطالي باولو سورنتينو، كان من أبرز الأفلام المرشحة لجوائز
الفيلم الأوروبي هذا العام. قصة الفيلم تدورحول صديقين متقاعدين، يطرحان تساؤلات كثيرة حول حياتهما، أثناء قضاء عطلة في جبال الألب السويسرية.
الفيلم من بطولة النجمين مايكل كاين وهيرفي كيتل وحازعلى خمسة ترشيحات، من بينها جائزة أفضل فيلم أوروبي وأفضل مخرج وأفضل سيناريو.
————-
فيلم “جراد البحر” لمخرجه اليوناني يورغوس لانثيموس، الذي فاز بجائزة لجنة التحكيم في الطبعة الأخيرة من مهرجان كان السينمائي، مرشح أيضا
لجائزة أفضل فيلم أوروبي وأفضل مخرج وأفضل ممثل لكولين فاريل.
الفيلم يأخذنا إلى مجتمع تصبح فيه العزوبة جريمة ويتوجب على كل العزاب إيجاد شريك حياة خلال خمسة وعشرين يوما وإلا تحولوا إلى حيوانات من اختيارهم.
————- الفيلم السويدي“حمامة على غصن“، لروي أندرسون، حصل بدوره على أربعة ترشيحات وهي أفضل فيلم أوروبي وأفضل كوميديا ​​وأفضل مخرج وأفضل سيناريو.
الفيلم تمتزج فيه النكتة بالمأساة ويحكي لنا عن أقدارالبشرالمختلفة وعن عظمة الحياة وهشاشة الإنسان.

فيلم “حمامة على غصن“، توج بجائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية السينمائي.
————-
فيلم “موستانج” لمخرجته الفرنسية من أصل تركي دنيزغامزي ايرغيفين، يأخذنا إلى إحدى القرى شمال تركيا، لنتعرف على خمس أخوات، يتم تحويل منزلهن الأسري تدريجيا إلى سجن استعدادا لتزويجهن.

“موستانج” فاز مؤخرا بجائزة البرلمان الأوروبي “ لوكس” وهو مرشح أيضا لنيل جائزة أفضل فيلم أوروبي، كما تم اختياره لتمثيل فرنسا في السباق على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية.

————- الفيلم البوليسي“فيكتوريا” للمخرج والممثل الألماني
سيباستيان شيبر – حاز من ناحيته على ثلاثة ترشيحات، أهمها أفضل ممثلة لإسا كوستا التي تلعب دور مراهقة تنظم إلى أربعة شبان لمحاولة سرقة بنك.

العمل رشح أيضا لجائزة أفضل فيلم وأفضل مخرج وسبق له الفوز بجائزة الدب الفضي في الدورة الأخيرة لمهرجان برلين السينمائي.
————-
الفيلم الإيسلندي “ أكباش“،رشح أيضا لجائزة أفضل فيلم أوروبي وفيه نتعرف على قصة شقيقين في ريف ايسلندا، متخاصمين منذ أربعة عقود ولكن عندما يصيب مرض مميت قطعان الغنم، التي تشكل مصدر عيشهما الوحيد، يضطران لمواجهة المصيبة معا.

جوائز الفيلم الأوروبي، توزع في برلين في الثاني عشر من الشهر الحالي.

اختيار المحرر

المقال المقبل

سينما

أولياس باركو يعثرعلى بطلة فيلمه"بولينا" في كييف