مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

فرنسا متفائلة بإمكانية إنجاز اتفاق عالمي في قمة الأمم المتحدة حول المناخ


فرنسا

فرنسا متفائلة بإمكانية إنجاز اتفاق عالمي في قمة الأمم المتحدة حول المناخ

قمة الأمم المتحدة حول المناخ التي تحتضنها ضاحية “لوبورْجيه” في شمال العاصمة الفرنسية باريس تقترب من نهايتها ولم يبق أمام المجتمعين سوى يوميْن للتوصل إلى اتفاق عالمي.

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الذي يترأس القمة عبَّر عن تفاؤله بإمكانية تحقيق إنجاز بحلول مساء الجمعة الذي سيكون آخر يوم لهذا اللقاء العالمي من أجل الحد من انبعاث الغازات الملوثة.

فرنسا عرضت على القمة مسودة جديدة لأرضية الاتفاق الذي يُنتظَر أن يوقِّع عليه كلُّ المشاركين ولو أن “عملا كبيرا“، على حد تعبير لوران فابيوس، ما زال ينتظر الإنجاز قبل تحقيق هذه الغاية.

نقاط الخلاف الجوهرية تتمثل في كيفية تقاسم الأعباء الاقتصادية لتخفيض الانبعاثات الغازية الملوِّثة بين كبار الملوِّثين بشكل أساسي الذين يخشون أن يتأثر نموهم الاقتصادي وبالتالي قدراتهم التنافسية دوليا ونفوذهم بسبب السياسات المطلوبة للحد من التلوث.

المملكة العربية السعودية، التي تُعد ثاني أكبر منتج للنفط عالميا، متهَمة بعدم التحمس لبذل جهود كافية لخفض حدة انبعاث الغازات الدفيئة خشية تراجع الطلب على النفط والتوجه إلى الطاقات البديلة النظيفة.

نشطاء البيئة يطالبون بالتظاهر أمام مقر القمة في باريس باتفاق في مستوى التحديات المناخية.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

فرنسا

شرطة فرنسا تتعرف على هوية الانتحاري الثالث في قاعة "لوباتاكلان"