عاجل

تعبيرا عن تضامن موسكو مع فرنسا بعد هجمات باريس، سلمت الشرطة الروسية “جروا ” للسفير الفرنسي في موسكو، ليعوض الكلب ديازال الذي قتل في عملية أمنية بحي سان دوني بالعاصمة الفرنسية.

وكان الكلب ديازال، وهو من سلالة “شيبرد” البلجيكية ويبلغ من العمر سبع سنوات، قد قتل خلال عملية دهم للأمن الفرنسي استهدفت عبد الحميد أباعود، العقل المدبر لهجمات باريس في نوفمبر.

وذاع صيت الكلب ديازال بعد الحادثة على مواقع التواصل الاجتماعي، ولقى تكريما في كل أنحاء العالم .

الجرو الذي قدمته الداخلية الروسية للسفير الفرنسي جان موريس ريبير، هو من فصيلة “شيبرد” الألمانية واسمه “دوبرينيا”.

No Comment المزيد من