عاجل

إدارة الشركة الاستثمارية الصينية فوسون إنترناشيونال، حصلت على أخبار إيجابية بخصوص رئيس مجلس إدارتها ومالك مجموعة كلوب ميد، غوه غوانشانغ الذي إختفى عن الأنظار في ظروف غامضة منذ ظهر يوم الخميس.

الشركة أصدرت بيانا قالت فيه إن غوه غوانشانغ يتعاون من السلطات الأمنية في البلاد.

الميلياردير الصيني البالغ من العمر ثمانية وأربعين عاما ارتبط اسمه بحملة لمكافحة الفساد في البلاد بدأها الرئيس الصيني شي جين بينغ منذ توليه السلطة.

وتوقف التداول على أسهم الشركة في بورصة هونغ كونغ هذا الجمعة، وحسب وسائل الإعلام المحلية شوهد غوه غوانشانغ الذي بات مساهما في سيرك الشمس الكندي والذي سبق واستجوبته السلطات في قضية رشوة، آخر مرة في مطار شنغهاي مع الشرطة.