مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

أجهزة جديدة لمقاومة التلوث في الصين


هاي تيك

أجهزة جديدة لمقاومة التلوث في الصين

بكين أطلقت مؤخرا “ إنذارا أحمر” ينبه إلى خطورة مستوى تلوث الهواء.
لكن إضافة إلى الجهودات الحكومية، تسعى شركات ناشئة الآن إلى مساعدة المواطنين على العيش في بيئة صحية. Origins، هي شركة ناشئة في بكين، صممت جهازا محمولا على شكل بيضة، يقيس مستويات تلوث الهواء في الوقت الحقيقي وبدقة متناهية، كلفته حوالي خمسين يورو.

يقول ليامبيتس، مؤسس شركة:“تلوث الهواء غير مرئي بالمرة. في منزلك لن تكون لديك فكرة إذا كانت البيئة المحيطة بك جيدة أم سيئة، فلا يمكنك حقا التأكد من ذلك، أردنا تصميم جهاز سهل الإستخدام وسعره معقول، يخبرك إذا كانت أجهزة تنقية الهواء الخاصة بك تشتغل جيدا وما إذا كنت تستنشق هواءا صحيا.”

Air visuel، شركة أخرى ناشئة أسسها شقيقان فرنسيان يقيمان منذ سنوات في بكين، اللذان أطلقا تطبيقا على الهواتف الذكية، يستخدم بيانات جودة الهواء مباشرة من محطات الرصد في بكين. عندما يتم الجمع بين هذه المعلومات وتوقعات الطقس، يمكن التنبؤ بنوعية الهواء خلال الايام القليلة المقبلة.

يقول يان بوكيود، المؤسس المشارك لشركة Air visuel:“ما يمكننا ملاحظته حقا، هو أن الطقس له تأثير كبيرعلى نوعية الهواء. الانبعاثات السامة ثابتة نوعا ما ولكن للطقس دور في تغير وجهتها، أعتقد أن هذا شيء مهم ، لأننا لا نستطيع تغييرالطقس ولكن يمكننا تغيير الانبعاثات.”

مقاومة ظاهرة التلوث في الصين، أصبحت مطلبا ملحا الآن، نظرا لتأثيرها السلبي على صحة السكان.

اختيار المحرر

المقال المقبل

هاي تيك

سباق للروبوتات في تالين