عاجل

تقرأ الآن:

شعبية دونالد ترامب تقلق مرشحي الرئاسة الجمهوريين


العالم

شعبية دونالد ترامب تقلق مرشحي الرئاسة الجمهوريين

هيمنت مسألة الأمن ومكافحة الإرهاب على مناظرة المرشحين الجمهوريين للرئاسة الأميركية. اقتراح المرشح الشعبوي تونالد ترامب بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة كان قد أثار جدلاً واسعاً. استطلاعات الرأي أظهرت تقدمه على جميع منافسيه الجمهوريين على رغم من استنكار الطبقة السياسية والكثير من الأميركيين لتصريحاته.

يقول المرشح الجمهوري جيب بوش : “دونالد يحسن الكلام، لكنه مرشح الفوضى. إذا نجح سيكون رئيس الفوضى. لايجب أن يكون قائداً إن كنا نريد الحفاظ على بلدنا آمناً.” المرشح الجمهوري دونالد ترامب رد عليه بالقول: “جيب لايعتقد حقاً بأنني مختل. قال هذا فقط لأنه فشل في حملته. إنها كارثة حقيقية.”

الجمهوريون المحافظون يراهنون على السناتور عن تكساس تيد كروز لوقف تقدم ترامب. لكن الاستطلاعات الأخيرة أظهرت أنه بعيد جداً عن ترامب الذي حظي بنحو أربعين في المئة من نوايا التصويت بفضل تصريحه.

كارلي فيورينا، مرشحة الجمهورية للرئاسة والرئيسة التنفيذية السابقة لشركة إتش بي: “الإجراءات المتبعة منذ الحادي عشر من سبتمبر لم تكن ناجعة. وزارة الأمن الداخلي الأميركية تقوم بفحص بيانات إرهابيين معروفين لديها. لكن داعش تجند أشخاصاً غير موجودين على القوائم. لذا بالطبع لن نكشف أمرهم. وزارة الأمن تقول لايجب علينا أن نراقب صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي. بحق السماء ماهذا الآباء يراقبون صفحات أبنائهم وكذا الموظفين… والحكومة لاتستطيع القيام بهذا؟!”

أمام هذه المخاوف المتصاعدة لدى الأميركيين من الإرهاب يستمر بحث الجمهوريين المعتدلين عن منقذ قادر على هزيمة هيلاري كلينتون المرشحة الأوفر حظاً عن الحزب الديموقراطي في الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر من العام ألفي وستة عشر.