مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

القضاء الفرنسي يحيل لاغارد على محكمة العدل


فرنسا

القضاء الفرنسي يحيل لاغارد على محكمة العدل

في قضية تعود لعام ألفين وثمانية، أحيلت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد على محكمة العدل الفرنسية، لدورها حين كانت وزيرة للاقتصاد في قضية تحكيم مثيرة للجدل، حصل فيها رجل الأعمال الفرنسي برنار تابي على أكثر من أربعمائة مليون يورو

وردت لاغارد في بيان، معلنة الطعن في القرار الصادر عن لجنة التحقيق التابعة لمحكمة العدل الفرنسية، التي أمرت بمحاكمة لاغارد بتهمة الاهمال في إدارة الأموال العامة، إثر فتح تحقيق بحقها في هذا الشأن نهاية صيف العام الماضي

وفي مطلع العام الحالي ألغي الحكم، إذ اعتبر القضاء أنه يتضمن شبهات بالاحتيال، وقبل أسبوعين حكمت محكمة الاستئناف في باريس على تابي بإعادة تسديد ما يزيد عن أربعمائة مليون يورو

ويقول محامي كريستين لاغارد: قاضي التحقيق لم يقرر وضع الحد للتتبعات الذي طالبت به النيابة العمومية. هذا القرار أعلن دون مراعاة الوقائع والعناصر المكونة لملف التحقيق والتفتيش الخاص بسلطة التتبعات، وهذا غير مفهوم

وتعود القضية إلى ألفين وثمانية، حينها كان برنار تابي يتهم مصرف كريدي ليوني بالاحتيال عليه، لدى إعادة بيع شركة أديداس للمعدات الرياضية سنة أربع وتسعين، عبر التقليل من قيمة الشركة أثناء الصفقة، وطالب الدولة على اعتبار أنها المساهم الأكبر في المصرف، بدفع تعويضات له، وأثارت القضية فضيحة وحقق القضاة فيما إذا كانت عملية التحكيم وهمية نظمتها السلطات أنذاك، بهدف مكافأة تابي على دعمه للرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، غير أن لاغارد تنفي أن تكون تصرفت بتعليمات من ساركوزي

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

ألبانيا

الألبان يحتجون على تصاعد حدة الفقر