عاجل

تقرأ الآن:

الهبوط الاضطراري للطائرة الفرنسية تسببت بها علب من الكرتون


العالم

الهبوط الاضطراري للطائرة الفرنسية تسببت بها علب من الكرتون

الرزمة التي اشتبه بانها قنبلة موقوتة والتي ادت لهبوط اضطراري للطائرة التابعة للخطوط الجوية الفرنسية في مطار مومباسا بكينيا، لم تكن سوى مجموعة من علب الكرتون الصقت عليها ساعة للتوقيت.

وحسب مدير عام الشركة فريديريك غاجيه فإن الانذار كان كاذباً ولا شيء يشكل خطراً على الركاب او الطائرة وطاقمها ولا وجود لخلل في الاجراءات الامنية في جزيرة موريس وتابع قائلاً: “الطاقم قام كالعادة بما نسميه تفقد امني… لقد تحققوا من خزائن الحمامات، خاصة الحمام حيث وضعت الرزمة المشبوهة”.

وفيما اذ الرزمة وضعت خلال التحليق، اوضح “بما انه خلال الزيارة التفقدية الامنية قبل الرحلة لم تكن الرزمة موجودة، اذاً لقد وضعت في مكانها خلال التحليق”.

الرحلة آ آف 463 كانت تنقل 473 شخصاً غادرت جزيرة موريس مساء امس وكان من المتوقع ان تصل الى باريس صباحاً. ويقول احد الركاب ويدعى بونوا لوتشيني: “لقد وضعنا احزمة الامان وقيل لنا إننا سنهبط في مومباسا بسبب عطل تقني. لكن فعلياً لم يكن عطلاً تقنياً بل شيئاً في الحمام”.

الشرطة الكينية اخلت الطائرة من الركاب ونقلتهم الى احد الفنادق حيث ستم تأمين عودتهم الى باريس. كما استدعت خبراء في المتفجرات للتاكد ما ان كانت الرزمة المشكوك بامرها تحوي متفجرات. وبدأت تحقيقاتها مع الركاب.