عاجل

انتشلت فرق الإغاثة من الركام الهائل والوحول التي غطت منطقة صناعية في شينزين جنوب الصين، أول جثة بينما يتضاءل الأمل في العثور على ناجين من 81 شخصا يبذل آلاف المنقذين جهودا كبيرة لإخراجهم.
وتواصل حفارات وآليات ثقيلة أخرى العمل على الجبل المؤلف من أطنان من الركام والوحول التي غطت منازل ومراقد عمال ومصانع خلال أخطر كارثة صناعية تشهدها الصين منذ أربعة أشهر.
ويقول هذا العامل بشركة تقع في المنطقة:
“لم نشتغل في ذلك اليوم،وقد نمت في وقت متاخر،ولما استيقظنا،قال الجميع إن انفجارا وقع، لذلك جئنا لنرى ما يحدث”
كما يضيف هذا الرجل:
“اعتقدنا أنه زلزال،جئنا،والتقطنا صورا وبعد ذلك أدركنا أن جميع المباني قد انهارت فلذنا بالفرار”
ووقعت الكارثة جراءَ انزلاقات ترابية هائلة وتسببت بانهيار ثلاثة وثلاثين مبنى بنسب متفاوتة وانفجار أنبوب للغاز.