عاجل

في قداس عيد الميلاد دعا البابا فرنسيس، إلى التحلي ب “البساطة” و“حس العدالة” في مجتمعات “تطغى عليها المظاهر والنرجسية.

وبعدما دقت أجراس منتصف الليل قبل البابا تمثال اليسوع بعد الكشف عنه ليلة الخميس الجمعة.

البابا أضاف أمام آلالاف ممن حضروا للاستماع إلى خطابه التقليدي يوم عيد الميلاد في كنيسة القديس بطرس في الفاتيكان يجب العمل على تنمية الحس بالعدالة.

الحبر الأعظم في الكنيسة الكاثوليكية طالب المؤمنين بإظهار مزيد من العطف والإحساس والرحمة في المجتمع. وحث على إظهار التراحم والتعاطف. وقال البابا البالغ من العمر 79 عاما والذي بدت عليه علامات التعب بسبب إصابته بالإنفلونزا إن “ثقافة اللامبالاة تتحول إلى ثقافة انعدام الرحمة.”