عاجل

تقرأ الآن:

ستة قتلى في فيضانات اجتاحت مناطق في أميركا اللاتينية


العالم

ستة قتلى في فيضانات اجتاحت مناطق في أميركا اللاتينية

أربعة قتلى على الأقل جراء الفيضانات العارمة التي تجتاح باراغواي. هذه الفيضانات دفعت بأكثر من مائة ألف شخص للفرار من منازلهم، ففي العاصمة اسونسيون تمّ اجلاء عشرات الآلاف من السكان على اثر فيضان نهر باراغوي بسبب هطول أمطار غزيرة. أجهزة الطوارىء أعلنت نقل ثلاثة عشر ألف عائلة بالقرب من أحياء بانيادوس الفقيرة الواقعة على ضفاف النهر. ويقدر عدد الأشخاص النازحين من مدينة اسونسيون التي يصل عدد سكانها إلى خمسمائة ألف نسمة، بحوالى خمسة وستين ألف شخص على أساس افتراض أنّ كل عائلة تضم خمسة أفراد كمعدل وسطي. الصور التي بثتها المحطات التلفزيونية وشبكات التواصل الاجتماعي أظهرت شوارع وسيارات عائمة على مجاري المياه وأشجار سقطت أرضا ومنازل تغمرها المياه حتى النوافذ. منسوب نهر باراغواي الذي يتدفق عبر العاصمة أسونسيون تجاوز السبعة أمتار عقب عواصف عاتية، وانقطعت الكهرباء عن أكثر من مائة وخمسة وعشرين ألف منزل. هذا الوضع دفع رئيس باراغواي هوراسيو كارتس إلى اعلان حالة الطوارىء في اسونيسون وفي سبع مناطق أخرى من البلاد.

وفي منطقة الأمازون البوليفية بالقرب من الحدود مع البرازيل، أفادت فرق الإنقاذ المحلية بأن بلدة غواياراميرين في أقصى شمال البلاد شهدت أمطاراً غزيرة وفيضانات أسفرت عن مقتل شخصين.