عاجل

تقرأ الآن:

الجيش العراقي يشن الحرب على داعش لتطهير الرمادي


العراق

الجيش العراقي يشن الحرب على داعش لتطهير الرمادي

الجيش العراقي وسع انتشاره وسط مدينة الرمادي هذا الجمعة، وواصلت السلطات الأمنية إجلاء المدنيين بهدف تطهير المنطقة من مسلحي تنظيم ما يسمى “الدولة الإسلامية“، وتوسيع سيطرته على المدينة التي استعادها من الإرهابيين يوم الإثنين المنصرم.

وتمكنت القوات العراقية من استعادة السيطرة تدريجيا على المدينة الواقعة على بعد مئة كيلومتر من العاصمة بغداد كبرى مدن الأنبار، في حين ما تزال مناطق أخرى تحت سيطرة داعش.

المئات من عناصر التنظيم الإرهابي هربوا عقب استعادة السيطرة على الرمادي، إلا أن المسؤولين العسكريين العراقيين يعتقدون أن الكثير منهم لا يزالوا مختبئين في المدينة.

وأنقذ الجيش العراقي عشرات العائلات العراقية وأمن لهم أماكن للسكن، كما جهز لهم عمال الإغاثة ما يكفي من المواد الغذائية.

يقول هذا المواطن العراقي المصاب:“نتمنى أن يتم القضاء على جميع عناصر داعش، لقد قتلوا جميع الناس الذين رفضوا الذهاب معهم إلى منطقة الصوفية، الجثت مازالت هناك، بإمكانكم الذهاب لرؤيتها، لقد كانوا سبعة أشخاص.”

خلال الأيام الماضية، وأثناء عمليات إنقاذ متكررة، نجحت القوات العراقية في إجلاء عشرات العائلات بينهم نساء وأطفال كانوا محاصرين من قبل التنظيم الإرهابي داخل المدينة.