عاجل

حسين آيت أحمد يوارى الثرى

الزعيم الثوري والمعارض التاريخي الجزائري حسين آيت أحمد يوارى الثرى في مسقط رأسه بقرية عين الحمام بمدينة تيزي وزو بالجزائر. جنازة الفقيد كانت في غاية البساطة وبعيدة عن الرسميات، تماما كما أرادها “دا الحسين“، لكنها شهدت توافد عشرات الآلاف من المشيعين بينهم وزراء ورؤساء أحزاب سياسية وعدد كبير من مسؤولي المنظيمات الجمعوية. الراحل حسين آيت أحمد يعدّ آخر التسعة الذين فجروا وقادوا حرب التحرير الجزائرية، وقد توفي يوم الثالث والعشرين كانون الأول-ديسمبر بسويسرا حيث كان يقيم.