عاجل

تقرأ الآن:

بيونغ يانغ تنشر تسجيلاً مصوراً لتجربة إطلاق صاروخ من غواصة


كوريا الشمالية

بيونغ يانغ تنشر تسجيلاً مصوراً لتجربة إطلاق صاروخ من غواصة

مع تصاعد التوتر بين الكوريتين، نشرت كوريا الشمالية صوراً لما قالت إنها تجربة لإطلاق صاروخ باليستي من غواصة. الفيديو يظهر الزعيم الكوري الشمالي كيم جون أون يراقب التجربة على متن بارجة عسكرية وهو يرتدي معطفا شتوياً وقبعة.

إعلام كوريا الجنوبية شكك بمصداقية الصور وألمح إلى أنها تعود لتجارب صاروخية قديمة، تجمع لقطات من التجربة الثالثة لإطلاق صاروخ باليستي من غواصة كانت بيونغ يانغ أجرتها في بحر اليابان في كانون الأول/ ديسمبر 2015، بينما صور الصاروخ وهو يرتفع بين السحاب تعود إلى تجربة لصاروخ سكود أجريت في العام 2014.

التوتر بين بلدي شبه الجزيرة الكورية تفاقم بعد إعلان بيونغ يانغ عن إقامة أول تجربة لقنبلة هيدروجينية يوم الأربعاء.

لتبرير تمسكها ببرنامجها النووي، نشرت بيونغ يانغ بيان قالت فيه إن مصير الزعيمين الراحلين صدام حسين ومعمر القذافي مثال على ما ينتظر كل نظام يتخلى عن برنامجه النووي.

كيم كي نام رئيس إدارة الدعاية في حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية أثناء تجمع جماهيري يوم الجمعة قال: “الولايات المتحدة وأتباعها الذين يشعرون بالغيرة من نجاح تجربة أول قنبلة هيدروجينية لدينا يجرون الوضع إلى حافة الحرب بقولهم إنهم استأنفوا الدعاية النفسية وأحضروا قاذفات استراتيجية.”

في سول، تظاهر ثلاثمئة من المحاربين القدماء الذين شاركوا في الحرب الأهلية الكورية في الخمسينيات منددين بالتهديد النووي الذي تشكله بيونغ يانع على بلادهم.

سول كانت استأنفت الجمعة حملتها الدعائية الموجهة ضد كوريا الشمالية من خلال مكبرات الصوت على الحدود بين البلدين. وحثت واشنطن بكين على اعتماد المزيد من الحزم حيال جارتها الشيوعية.